Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

مسؤول صهيوني: "صفقة القرن" تشمل عاصمة فلسطينية في أبو ديس

01 حزيران 19 - 11:34
مشاهدة
139
مشاركة

قال مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى إن خطة "صفقة القرن"، التي بادر إليها الرئيس الأميركي دونالد ترامب، تشمل نقل ضاحية أبو ديس في القدس المحتلة إلى السلطة الفلسطينية "من أجل إقامة العاصمة الفلسطينية فيها"، حسبما أفادت صحيفة "ماكور ريشون" اليوم، الجمعة، التي وصفت المسؤول بأنه "شخصية إسرائيلية رفيعة".

وتأتي أقوال هذا المسؤول غداة استقبال رئيس حكومة العدو بنيامين نتنياهو، لمستشار ترامب وصهره، جاريد كوشنير، الذي يقوم بجولة شرق أوسطية لدفع "صفقة القرن" وإقناع قادة دول عربية بالمشاركة في الورشة الاقتصادية للصفقة في المنامة، الشهر المقبل.

يشار إلى أن جدارا بناه الاحتلال الصهيوني يقسم أبو ديس إلى قسمين، وفي أحدهما البؤرة الاستيطانية "كيدماة تسيون". وتقع أبو ديس في المنطقة B وفقا لاتفاقيات أوسلو، وفي العام 2000، قرر رئيس حكومة العدو حينها، إيهود باراك، تسليم أبو ديس للسلطة الفلسطينية، لكن هذا القرار لم ينفذ.  

وبحسب الصحيفة، فإنه تجري منذ فترة، بإيعاز من حكومة الإحتلال إجراءات قانونية لعزل أبو ديس عن نفوذ بلدية الاحتلال في القدس، وذلك في إطار "صفقة القرن". وتبحث هذه الإجراءات في عدد من الأسئلة، بينها ما إذا كان بالإمكان تسليم أبو ديس إلى السلطة الفلسطينية بصورة أحادية الجانب، على خلفية تقديرات أن الجانب الفلسطيني يرفض الصفقة الأميركية.

وأشارت الصحيفة إلى أن سكان أبو ديس الفلسطينيين يعبرون إلى القدس عبر حاجز، وأن هذه الإمكانية ستلغى وفقا للاقتراح في "صفقة القرن". وكان رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، قال في بداية العام الماضي إن الأميركيين والسعوديين اقترحوا حصول الفلسطينيين على أبو ديس كي تقام فيها عاصمة فلسطينية، بادعاء أنها قريبة من القدس. وأعلن عباس رفضه لهذا الاقتراح.

لكن رئيس بلدية الاحتلال في القدس، موشيه ليئون، اعتبر في تعقيب على تقرير الصحيفة أنه "آمل ألا تغادر أي ضاحية، وأن تبقى القدس موحدة وأن تبقى حدودها كما هي اليوم. ونقل ضاحية من دون اتفاق سياسي نهائي هو خطأ كبير، وعلى حد علمي فإن الخطة ("صفقة القرن") لا يفترض أن تتعامل مع القدس".

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

القدس

ابو ديس

فلسطين

صفقة القرن

ترامب

كوشنير

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | حلقة 16 رمضان

21 أيار 19

قناديل

قناديل | الحلقة الرابعة عشرة

21 أيار 19

 الدرس الرمضاني اليومي 2019

الدرس الرمضاني اليومي | 16 رمضان

21 أيار 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | حلقة 15 رمضان

20 أيار 19

فقه الشريعة 2019

فقه الصائم 15 | فقه الشريعة

20 أيار 19

قناديل

قناديل | الحلقة الثالثة عشرة

20 أيار 19

فقه الشريعة 2019

فقه الصائم 14 | فقه الشريعة

19 أيار 19

محاضرات في مكارم الأخلاق

حرمة خيانة الدين والوطن | محاضرات مكارم الأخلاق

18 أيار 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | حلقة 13 رمضان

18 أيار 19

حكواتي الأديان

حكاية ابو الياس وأبو أحمد | حكواتي الأديان

18 أيار 19

فقه الشريعة 2019

فقه الصائم 13 | فقه الشريعة

18 أيار 19

قناديل

قناديل | الحلقة الثانية عشرة

18 أيار 19

قال مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى إن خطة "صفقة القرن"، التي بادر إليها الرئيس الأميركي دونالد ترامب، تشمل نقل ضاحية أبو ديس في القدس المحتلة إلى السلطة الفلسطينية "من أجل إقامة العاصمة الفلسطينية فيها"، حسبما أفادت صحيفة "ماكور ريشون" اليوم، الجمعة، التي وصفت المسؤول بأنه "شخصية إسرائيلية رفيعة".

وتأتي أقوال هذا المسؤول غداة استقبال رئيس حكومة العدو بنيامين نتنياهو، لمستشار ترامب وصهره، جاريد كوشنير، الذي يقوم بجولة شرق أوسطية لدفع "صفقة القرن" وإقناع قادة دول عربية بالمشاركة في الورشة الاقتصادية للصفقة في المنامة، الشهر المقبل.

يشار إلى أن جدارا بناه الاحتلال الصهيوني يقسم أبو ديس إلى قسمين، وفي أحدهما البؤرة الاستيطانية "كيدماة تسيون". وتقع أبو ديس في المنطقة B وفقا لاتفاقيات أوسلو، وفي العام 2000، قرر رئيس حكومة العدو حينها، إيهود باراك، تسليم أبو ديس للسلطة الفلسطينية، لكن هذا القرار لم ينفذ.  

وبحسب الصحيفة، فإنه تجري منذ فترة، بإيعاز من حكومة الإحتلال إجراءات قانونية لعزل أبو ديس عن نفوذ بلدية الاحتلال في القدس، وذلك في إطار "صفقة القرن". وتبحث هذه الإجراءات في عدد من الأسئلة، بينها ما إذا كان بالإمكان تسليم أبو ديس إلى السلطة الفلسطينية بصورة أحادية الجانب، على خلفية تقديرات أن الجانب الفلسطيني يرفض الصفقة الأميركية.

وأشارت الصحيفة إلى أن سكان أبو ديس الفلسطينيين يعبرون إلى القدس عبر حاجز، وأن هذه الإمكانية ستلغى وفقا للاقتراح في "صفقة القرن". وكان رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، قال في بداية العام الماضي إن الأميركيين والسعوديين اقترحوا حصول الفلسطينيين على أبو ديس كي تقام فيها عاصمة فلسطينية، بادعاء أنها قريبة من القدس. وأعلن عباس رفضه لهذا الاقتراح.

لكن رئيس بلدية الاحتلال في القدس، موشيه ليئون، اعتبر في تعقيب على تقرير الصحيفة أنه "آمل ألا تغادر أي ضاحية، وأن تبقى القدس موحدة وأن تبقى حدودها كما هي اليوم. ونقل ضاحية من دون اتفاق سياسي نهائي هو خطأ كبير، وعلى حد علمي فإن الخطة ("صفقة القرن") لا يفترض أن تتعامل مع القدس".

أخبار فلسطين,القدس, ابو ديس, فلسطين, صفقة القرن, ترامب, كوشنير
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية