Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

شرطة الإحتلال تستجوب نتنياهو مرة أخرى في قضايا فساد

11 تموز 18 - 13:42
مشاهدة
818
مشاركة
استجوبت شرطة الإحتلال رئيس وزراء العدو بنيامين نتنياهو مرة أخرى بشأن قضية تتعلق بأكبر شركة اتصالات في الكيان الصهيوني يوم الثلاثاء، إذ يواجه نتنياهو ثلاثة تحقيقات في مزاعم فساد. 

وتقول السلطات إن نتنياهو قدم مزايا لشركة الاتصالات بيزيك مقابل تغطية تضمنت محاباة له ولزوجته في موقع إخباري مملوك للشركة. ونفى نتنياهو وبيزيك ومالكها ارتكاب أي مخالفة.

واستجوبت الشرطة نتنياهو بشأن هذه القضية من قبل ولم تصدر توصية بعد بشأن توجيه اتهامات.

 

وقال متحدث باسم الشرطة في بيان مقتضب لم يتضمن أي تفاصيل عن التحقيق إن وحدة مكافحة الفساد التابعة للشرطة استجوبت نتنياهو لعدة ساعات في مقر إقامته بالقدس.

وقال متحدث باسم نتنياهو إن المحققين في القضية 4000 ”لم يطرحوا أي شيء جديد على رئيس الوزراء اليوم“. وأضاف في بيان أن نتيناهو ”لم يعقد أبدا أي صفقة“ مع مالك الموقع الإلكتروني للحصول على تغطية موالية له.

وفيما يتعلق بالقضيتين الأخريين اللتين أوصت الشرطة فيهما بالفعل بتوجيه اتهامات لنتنياهو بالرشوة يرجع القرار النهائي بشأن إجراء محاكمة إلى النائب العام الإسرائيلي وهو أمر قد يستغرق شهورا.

وحتى الآن يحظى نتنياهو بمساندة شركائه في الائتلاف الحاكم قائلين إنهم ينتظرون خطوة النائب العام التالية. لكن الضغوط السياسية قد تزيد على نتنياهو للتخلي عن منصبه إذا وجهت إليه اتهامات.

 
 

ويمكن لنتنياهو كذلك الدعوة لانتخابات مبكرة في محاولة لتعطيل الإجراءات القانونية أثناء حملته الانتخابية وحشد قاعدة التيار اليميني خلفه. وتظهر استطلاعات رأي أن حزب ليكود الذي ينتمي له نتنياهو يمكن أن يكسب مقاعد وأنه في وضع أفضل بكثير من جميع الأحزاب الأخرى. 

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

نتنياهو

الإحتلال الصهيوني

شرطة الإحتلال

فسادن الكيان الصهيوني

رئيس الوزراء

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

فقه الشريعة موسم 2018

حضانة الأطفال في الإسلام - فقه الشريعة

14 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 14-11-2018

14 تشرين الثاني 18

نقطة ببحر

نقطة ببحر 13-11-2018

13 تشرين الثاني 18

تحت الضوء - الموسم الرابع

ر

10 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 06-11-2018

06 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 05-11-2018

05 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 2-11-2018

02 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 1-11-2018

01 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 31-10-2018

31 تشرين الأول 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة - 29-10-2018

29 تشرين الأول 18

أصحاب الرسالة

اصحاب الرسالة - عمرو بن قرضة الأنصاري

28 تشرين الأول 18

أرض الطف

أرض الطف الحلقة الثالثة

26 تشرين الأول 18

استجوبت شرطة الإحتلال رئيس وزراء العدو بنيامين نتنياهو مرة أخرى بشأن قضية تتعلق بأكبر شركة اتصالات في الكيان الصهيوني يوم الثلاثاء، إذ يواجه نتنياهو ثلاثة تحقيقات في مزاعم فساد. 

وتقول السلطات إن نتنياهو قدم مزايا لشركة الاتصالات بيزيك مقابل تغطية تضمنت محاباة له ولزوجته في موقع إخباري مملوك للشركة. ونفى نتنياهو وبيزيك ومالكها ارتكاب أي مخالفة.

واستجوبت الشرطة نتنياهو بشأن هذه القضية من قبل ولم تصدر توصية بعد بشأن توجيه اتهامات.

 

وقال متحدث باسم الشرطة في بيان مقتضب لم يتضمن أي تفاصيل عن التحقيق إن وحدة مكافحة الفساد التابعة للشرطة استجوبت نتنياهو لعدة ساعات في مقر إقامته بالقدس.

وقال متحدث باسم نتنياهو إن المحققين في القضية 4000 ”لم يطرحوا أي شيء جديد على رئيس الوزراء اليوم“. وأضاف في بيان أن نتيناهو ”لم يعقد أبدا أي صفقة“ مع مالك الموقع الإلكتروني للحصول على تغطية موالية له.

وفيما يتعلق بالقضيتين الأخريين اللتين أوصت الشرطة فيهما بالفعل بتوجيه اتهامات لنتنياهو بالرشوة يرجع القرار النهائي بشأن إجراء محاكمة إلى النائب العام الإسرائيلي وهو أمر قد يستغرق شهورا.

وحتى الآن يحظى نتنياهو بمساندة شركائه في الائتلاف الحاكم قائلين إنهم ينتظرون خطوة النائب العام التالية. لكن الضغوط السياسية قد تزيد على نتنياهو للتخلي عن منصبه إذا وجهت إليه اتهامات.

 
 

ويمكن لنتنياهو كذلك الدعوة لانتخابات مبكرة في محاولة لتعطيل الإجراءات القانونية أثناء حملته الانتخابية وحشد قاعدة التيار اليميني خلفه. وتظهر استطلاعات رأي أن حزب ليكود الذي ينتمي له نتنياهو يمكن أن يكسب مقاعد وأنه في وضع أفضل بكثير من جميع الأحزاب الأخرى. 

أخبار فلسطين,نتنياهو, الإحتلال الصهيوني, شرطة الإحتلال, فسادن الكيان الصهيوني, رئيس الوزراء
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية