Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

لماذا تنمو الثقوب السوداء بسرعة هائلة في الكون الفتي؟

24 تشرين الأول 19 - 14:20
مشاهدة
81
مشاركة
تمكن علماء الفلك من خلال رصد وسط مجرة NGC 1068 من كشف آلية تجعل الثقوب السوداء الأولى في الكون الفتي تزداد بسرعة هائلة تفوق كل الحدود الممكنة نظريا.
وصف علماء الفلك تلك الآلية في مقال نشروه في مجلة Astrophysical Jornal Letters العلمية.
وقال أحد أصحاب المقال، فيوليته إمبيليتسه، في حديث أدلى به للمكتب الصحفي في مختبر الفلك اللاسلكي الأمريكي:” لم نكن نتوقع أن طوقين من الغبار والغاز وليس طوقا واحدا يحيطان بثقب أسود. ويدور هذان الطوقان في اتجاهين متعاكسين، ما يمنع استقرارهما. ويعني ذلك أنهما يسقطان على الثقب الأسود أسرع مما يسقط طوق واحد من الغبار والغاز. لذلك ازدادت الثقوب السوداء حجما في الماضي البعيد بسرعة غير مسبوقة نظريا.
ويعتقد العلماء كلهم تقريبا أن وسط كل مجرة ثقبا أسود عملاقا يمتص بشكل دائم الغاز الساخن والغبار من طوق غازي يحيط به. ويبعث الثقب الأسود بجزء من تلك المادة المبتلعة على شكل حزمة رفيعة من الغاز المتسارع بسرعة الضوء. وتنبعث من تلك الحزم كميات هائلة من  أشعة غاما والأشعة السينية والحرارة.
ويعتقد العلماء أن وجود تلك الانبعاثات مرتبط بعجز الثقوب السوداء عن امتصاص كميات غير محدودة من المادة. وهناك حد ما يطلق عليه حد “أدينكتون”.
وتبدأ المادة بعد بلوغ هذا الحد بالتراكم في حاشية ثقب أسود وتشكل طوقا من الغاز الساخن حيث تحتك جسيمات المادة بعضها ببعض وتتسخن حتى درجة حرارة هائلة. ويقوم الثقب الأسود أحيانا بدفعها إلى الفضاء الكوني.
وكان العلماء على مدى أعوام يعتقدون أن تلك العملية هي عامل محدد رئيس لنمو الثقوب السوداء الضخمة. لكنهم عثروا في الآونة الأخيرة عن أدلة تفيد بأن الأمر ليس كذلك في كل مكان وزمان. وبصورة خاصة فإن مختبر “هابل” الفضائي اكتشف عشرات الثقوب السوداء العملاقة في المجرات الأولى للكون التي ازدادت كتلتها حتى حجم يعادل مليارات الشموس خلال فترة زمنية وجيزة.
Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

ثقوب سوداء

كواكب

فضاء

مجرات

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة والثلاثون

25 تشرين الأول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 25-10-2019

25 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

الأحكام الشرعية لعمليات تغيير الجنس | فقه الشريعة

23 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

العنف الأسري، شبهات وأحكام | فقه الشريعة

25 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة والثلاثون

20 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الخامسة والثلاثون

13 أيلول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 13-9-2019

13 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الرابعة والثلاثون

06 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثالثة والثلاثون

30 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 30-8-2019

30 آب 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثانية والثلاثون

23 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 23-8-2019

23 آب 19

هل أنتم مع أو ضد عقوبة الإعدام؟
المزيد
تمكن علماء الفلك من خلال رصد وسط مجرة NGC 1068 من كشف آلية تجعل الثقوب السوداء الأولى في الكون الفتي تزداد بسرعة هائلة تفوق كل الحدود الممكنة نظريا.
وصف علماء الفلك تلك الآلية في مقال نشروه في مجلة Astrophysical Jornal Letters العلمية.
وقال أحد أصحاب المقال، فيوليته إمبيليتسه، في حديث أدلى به للمكتب الصحفي في مختبر الفلك اللاسلكي الأمريكي:” لم نكن نتوقع أن طوقين من الغبار والغاز وليس طوقا واحدا يحيطان بثقب أسود. ويدور هذان الطوقان في اتجاهين متعاكسين، ما يمنع استقرارهما. ويعني ذلك أنهما يسقطان على الثقب الأسود أسرع مما يسقط طوق واحد من الغبار والغاز. لذلك ازدادت الثقوب السوداء حجما في الماضي البعيد بسرعة غير مسبوقة نظريا.
ويعتقد العلماء كلهم تقريبا أن وسط كل مجرة ثقبا أسود عملاقا يمتص بشكل دائم الغاز الساخن والغبار من طوق غازي يحيط به. ويبعث الثقب الأسود بجزء من تلك المادة المبتلعة على شكل حزمة رفيعة من الغاز المتسارع بسرعة الضوء. وتنبعث من تلك الحزم كميات هائلة من  أشعة غاما والأشعة السينية والحرارة.
ويعتقد العلماء أن وجود تلك الانبعاثات مرتبط بعجز الثقوب السوداء عن امتصاص كميات غير محدودة من المادة. وهناك حد ما يطلق عليه حد “أدينكتون”.
وتبدأ المادة بعد بلوغ هذا الحد بالتراكم في حاشية ثقب أسود وتشكل طوقا من الغاز الساخن حيث تحتك جسيمات المادة بعضها ببعض وتتسخن حتى درجة حرارة هائلة. ويقوم الثقب الأسود أحيانا بدفعها إلى الفضاء الكوني.
وكان العلماء على مدى أعوام يعتقدون أن تلك العملية هي عامل محدد رئيس لنمو الثقوب السوداء الضخمة. لكنهم عثروا في الآونة الأخيرة عن أدلة تفيد بأن الأمر ليس كذلك في كل مكان وزمان. وبصورة خاصة فإن مختبر “هابل” الفضائي اكتشف عشرات الثقوب السوداء العملاقة في المجرات الأولى للكون التي ازدادت كتلتها حتى حجم يعادل مليارات الشموس خلال فترة زمنية وجيزة.
تكنولوجيا وطب,ثقوب سوداء, كواكب, فضاء, مجرات
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية