Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

جنوى الإيطالية: ارتفاع حصيلة ضحايا جسر موارندي إلى 35

15 آب 18 - 17:00
مشاهدة
385
مشاركة

ارتفع عدد ضحايا انهيار جسر موارندي، في مدينة جنوة الإيطالية، إلى 35 شخصاً، وذلك في حصيلة جديدة وردت صباح اليوم الأربعاء.

 

وتابعت فرق الإنقاذ الإيطالية اليحث عن أشخاص ناجين من كارثة الجسر، حيث انهار جزء كبير من جسر موراندي خلال تساقط أمطار غزيرة، هوت معه المركبات التي كانت تمر عليه مع سائقيها إلى 100 متر نحو الأسفل فوق خطوط للسكك الحديدية، في حادث وصفته الحكومة بأنه "مأساة فادحة".

 

وقضى عناصر الإنقاذ الليل وهم يبحثون عن ناجين بعد إنارة المكان الذي سقطت فيه أجزاء الجسر، وتحولت إلى ركام. وجاء انهيار الجسر بينما كان يخضع لأعمال صيانة وفيما كانت منطقة ليغوريا حيث تقع جنوة تشهد أمطارا غزيرة.

 

وكان قد قال عناصر من فرق الإنقاذ يبحثون بين الأنقاض إن هناك "عشرات" الضحايا فيما تقوم المروحيات بنقل الناجين على نقالات من الجسر المدمر. وعلقت سيارات وشاحنات بين الأنقاض كما تضررت مبان مجاورة بسبب قطع الإسمنت الكبيرة التي سقطت. وصرح مسؤول الإطفاء ايمانويل غيفي "لن نفقد الأمل، لقد أنقذنا أكثر من عشرة أشخاص من تحت الأنقاض". وقال "سنعمل على مدار الساعة حتى إنقاذ آخر شخص".

 

ويعتبر انهيار جزء كبير من الجسر وسقوطه على خط للسكك الحديدية في المدينة، أكثر انهيارات الجسور دموية منذ سنوات في البلد الأوروبي المعرض للأضرار بسبب الزلزال والذي تعاني بنيته التحتية بسبب الاقتصاد المتعثر.

 

وأظهرت صور جوية انهيار 200 متر من جسر "موراندي" في منطقة صناعية غربي جنوة. وقالت أجهزة الإطفاء الإيطالية إن الانهيار وقع عند الظهر (10:00 ت غ).

 

ولم يعرف على الفور سبب الكارثة، رغم أن أجهزة الأرصاد الجوية في منطقة ليغوريا، أصدرت تحذيرا من عاصفة صباح الثلاثاء. وقالت هيئة الطرق على موقعها أن "اعمال صيانة كانت تجري عند قاعدة الجسر" مضيفة أنه تم إرسال رافعة إلى الموقع للمساعدة في عمليات الإنقاذ.

 

يشار إلى أن مدينة جنوة البالغ عدد سكانها نصف مليون، تقع بين البحر وجبال شمال غربي إيطاليا، وتكثر فيها الجسور العلوية والأنفاق نظراً لوعورة تضاريسها. واستكمل بناء جسر موراندي في العام 1967 ويمر من فوق عشرات خطوط السكك الحديد والمنطقة الصناعية. وكان أحد المصانع الواقع بجانب أحد أعمدة الجسر مباشرة، فارغاً الثلاثاء بسبب عطلة رسمية، ويبدو أنه أصيب بأضرار طفيفة.

 

ويعتبر الحادث حلقة جديدة في سلسلة انهيارات جسور في إيطاليا المعرضة للنشاط الزلزالي والتي انعكست حالة الركود الاقتصادي على بنيتها التحتية بشكل عام.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

العالم العربي والعالم

إيطاليا

انهيار جسر

كارثة جنوى

ضحايا كارثة

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

قبس من نورهم

الإضطراب الفكري والسياسي في عصر الإمام الصادق | قبس من نورهم

17 كانون الأول 18

فترة دينية

بطاقة تعريفية عن الإمام العسكري (ع)

17 كانون الأول 18

إضاءات

اضاءات - الحب في التربية

16 كانون الأول 18

من خارج النص

قنوات الأطفال بين القيم والأهداف | من خارج النص

16 كانون الأول 18

غير نفسك

إستراتيجيات التعامل مع المراهقين - غير نفسك

15 كانون الأول 18

الدينُ القيّم

حقيقة مصحف فاطمة | الدين القيّم

14 كانون الأول 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 14/12/2018

14 كانون الأول 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 12/12/2018

12 كانون الأول 18

وجهة نظر

إشكالية عمل المرأة - وجهة نظر

11 كانون الأول 18

قبس من نورهم

المكانة العلمية للإمام الصادق (ع)| قبس من نورهم

10 كانون الأول 18

من خارج النص

لغة الإعلام في تناول قضايا الإعاقة | من خارج النص

09 كانون الأول 18

من خارج النص

ترويج برنامج من خارج النص

07 كانون الأول 18

ارتفع عدد ضحايا انهيار جسر موارندي، في مدينة جنوة الإيطالية، إلى 35 شخصاً، وذلك في حصيلة جديدة وردت صباح اليوم الأربعاء.

 

وتابعت فرق الإنقاذ الإيطالية اليحث عن أشخاص ناجين من كارثة الجسر، حيث انهار جزء كبير من جسر موراندي خلال تساقط أمطار غزيرة، هوت معه المركبات التي كانت تمر عليه مع سائقيها إلى 100 متر نحو الأسفل فوق خطوط للسكك الحديدية، في حادث وصفته الحكومة بأنه "مأساة فادحة".

 

وقضى عناصر الإنقاذ الليل وهم يبحثون عن ناجين بعد إنارة المكان الذي سقطت فيه أجزاء الجسر، وتحولت إلى ركام. وجاء انهيار الجسر بينما كان يخضع لأعمال صيانة وفيما كانت منطقة ليغوريا حيث تقع جنوة تشهد أمطارا غزيرة.

 

وكان قد قال عناصر من فرق الإنقاذ يبحثون بين الأنقاض إن هناك "عشرات" الضحايا فيما تقوم المروحيات بنقل الناجين على نقالات من الجسر المدمر. وعلقت سيارات وشاحنات بين الأنقاض كما تضررت مبان مجاورة بسبب قطع الإسمنت الكبيرة التي سقطت. وصرح مسؤول الإطفاء ايمانويل غيفي "لن نفقد الأمل، لقد أنقذنا أكثر من عشرة أشخاص من تحت الأنقاض". وقال "سنعمل على مدار الساعة حتى إنقاذ آخر شخص".

 

ويعتبر انهيار جزء كبير من الجسر وسقوطه على خط للسكك الحديدية في المدينة، أكثر انهيارات الجسور دموية منذ سنوات في البلد الأوروبي المعرض للأضرار بسبب الزلزال والذي تعاني بنيته التحتية بسبب الاقتصاد المتعثر.

 

وأظهرت صور جوية انهيار 200 متر من جسر "موراندي" في منطقة صناعية غربي جنوة. وقالت أجهزة الإطفاء الإيطالية إن الانهيار وقع عند الظهر (10:00 ت غ).

 

ولم يعرف على الفور سبب الكارثة، رغم أن أجهزة الأرصاد الجوية في منطقة ليغوريا، أصدرت تحذيرا من عاصفة صباح الثلاثاء. وقالت هيئة الطرق على موقعها أن "اعمال صيانة كانت تجري عند قاعدة الجسر" مضيفة أنه تم إرسال رافعة إلى الموقع للمساعدة في عمليات الإنقاذ.

 

يشار إلى أن مدينة جنوة البالغ عدد سكانها نصف مليون، تقع بين البحر وجبال شمال غربي إيطاليا، وتكثر فيها الجسور العلوية والأنفاق نظراً لوعورة تضاريسها. واستكمل بناء جسر موراندي في العام 1967 ويمر من فوق عشرات خطوط السكك الحديد والمنطقة الصناعية. وكان أحد المصانع الواقع بجانب أحد أعمدة الجسر مباشرة، فارغاً الثلاثاء بسبب عطلة رسمية، ويبدو أنه أصيب بأضرار طفيفة.

 

ويعتبر الحادث حلقة جديدة في سلسلة انهيارات جسور في إيطاليا المعرضة للنشاط الزلزالي والتي انعكست حالة الركود الاقتصادي على بنيتها التحتية بشكل عام.

العالم العربي والعالم,إيطاليا, انهيار جسر, كارثة جنوى, ضحايا كارثة
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية