Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

خدمات مجانية من شبكات المحتوى الترفيهي بسبب المنافسة

30 تشرين الأول 19 - 17:04
مشاهدة
91
مشاركة

ازدادت حدّة التنافس بين شركات بث المحتوى الترفيهي، مثل "نتفليكس"، و"ديزني +" و"آبل تي في"، في الآونة الأخيرة، إلى حد دفعها لتقديم بعض الخدمات المجانية لجذب أكبر عدد من المستهلكين.

وقال موقع "أكسيوس" الإخباري الأميركي، إن الضغط الهائل الذي تتعرض إليه هذه الشركات، أدى إلى تقديم معظم المنصات، فترة تجريبية مجانية للمستخدمين الجدد على أمل أن تتمكن يوما ما من إقناعهم بحاجتهم لخدماتها، لكي يشتركوا بشكل فعلي، بمقابل مادي.

وذكر الموقع أن القطاع يتحول شيئا فشيئا، ليُشبه قطاع التلفزيون الكبلي، حيث تُنفق شركاته مليارات الدولارات لإنتاج أو شراء محتوى عالي الجودة، لكنها تقوم في النهاية بالاعتماد على شركات طرف ثالث، تحظى بعلاقات مباشرة مع عدد زبائن مهول، بهدف التوزيع.

فمثلا، قال مدير الشركة المسؤولة عن قناة "إتش بي أو"، لوكالة "رويترز" للأنباء، الجمعة الماضي، أن الشركة ستوزع اشتراكات مجانية في منصتها الترفيهية، لعشرة مليون مستخدم لخدمات شركة الاتصالات "إيه تي آند تي".

وأشار "أكسيوس" أن الشركات الأخرى في القطاع، باتت تتبع نماذج عمل مشابهة أيضا، حيث أن "ديزني +"، أعلنت أمس الثلاثاء، أن المنصة ستكون متاحة مجانيا، لمستهلكي خدمات شركة الاتصالات "فيريزون".

وتُقدم "أمازون برايم فيديو"، خدماتها مجانا، للمشتركين في اشتراكات "أمازون برايم".

أما "آبل تي في +"، فقد قررت الشركة تقديم اشتراكات مجانية لمدّة عام، لكل من يقتني أجهزتها الإلكترونية (الذكية).

وكانت "نتفليكس"، وهي الشركة الأكبر في المجال، أول من عقد صفقات مثل هذه، عام 2017، عندما تعاقدت مع مزود الاتصالات "تي موبايل".

وأشار الموقع إلى أنه رغم استثمار هذه الشركات المهول في التسويف، إلا أن التسويق وحده لن يكون قادرا على جذب أعداد المشتركين الجدد التي تحتاجها.

وتكمن المنافسة الكبيرة بين المستهلكين الأميركيين الذين سيستفيدون مستقبلا من هذا التنافس الشديد، خصوصا أنهم سيميلون إلى استهلاك الخدمات المجانية أولا، بصرف النظر عما إذا كانوا جاهزين للاشتراك بهذه المنصات لقاء مقابل مادي.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

نتفليكس

ديزني

المحتوى الترفيهي

مسلسلات

مشتركين

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة والثلاثون

25 تشرين الأول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 25-10-2019

25 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

الأحكام الشرعية لعمليات تغيير الجنس | فقه الشريعة

23 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

العنف الأسري، شبهات وأحكام | فقه الشريعة

25 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة والثلاثون

20 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الخامسة والثلاثون

13 أيلول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 13-9-2019

13 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الرابعة والثلاثون

06 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثالثة والثلاثون

30 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 30-8-2019

30 آب 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثانية والثلاثون

23 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 23-8-2019

23 آب 19

ازدادت حدّة التنافس بين شركات بث المحتوى الترفيهي، مثل "نتفليكس"، و"ديزني +" و"آبل تي في"، في الآونة الأخيرة، إلى حد دفعها لتقديم بعض الخدمات المجانية لجذب أكبر عدد من المستهلكين.

وقال موقع "أكسيوس" الإخباري الأميركي، إن الضغط الهائل الذي تتعرض إليه هذه الشركات، أدى إلى تقديم معظم المنصات، فترة تجريبية مجانية للمستخدمين الجدد على أمل أن تتمكن يوما ما من إقناعهم بحاجتهم لخدماتها، لكي يشتركوا بشكل فعلي، بمقابل مادي.

وذكر الموقع أن القطاع يتحول شيئا فشيئا، ليُشبه قطاع التلفزيون الكبلي، حيث تُنفق شركاته مليارات الدولارات لإنتاج أو شراء محتوى عالي الجودة، لكنها تقوم في النهاية بالاعتماد على شركات طرف ثالث، تحظى بعلاقات مباشرة مع عدد زبائن مهول، بهدف التوزيع.

فمثلا، قال مدير الشركة المسؤولة عن قناة "إتش بي أو"، لوكالة "رويترز" للأنباء، الجمعة الماضي، أن الشركة ستوزع اشتراكات مجانية في منصتها الترفيهية، لعشرة مليون مستخدم لخدمات شركة الاتصالات "إيه تي آند تي".

وأشار "أكسيوس" أن الشركات الأخرى في القطاع، باتت تتبع نماذج عمل مشابهة أيضا، حيث أن "ديزني +"، أعلنت أمس الثلاثاء، أن المنصة ستكون متاحة مجانيا، لمستهلكي خدمات شركة الاتصالات "فيريزون".

وتُقدم "أمازون برايم فيديو"، خدماتها مجانا، للمشتركين في اشتراكات "أمازون برايم".

أما "آبل تي في +"، فقد قررت الشركة تقديم اشتراكات مجانية لمدّة عام، لكل من يقتني أجهزتها الإلكترونية (الذكية).

وكانت "نتفليكس"، وهي الشركة الأكبر في المجال، أول من عقد صفقات مثل هذه، عام 2017، عندما تعاقدت مع مزود الاتصالات "تي موبايل".

وأشار الموقع إلى أنه رغم استثمار هذه الشركات المهول في التسويف، إلا أن التسويق وحده لن يكون قادرا على جذب أعداد المشتركين الجدد التي تحتاجها.

وتكمن المنافسة الكبيرة بين المستهلكين الأميركيين الذين سيستفيدون مستقبلا من هذا التنافس الشديد، خصوصا أنهم سيميلون إلى استهلاك الخدمات المجانية أولا، بصرف النظر عما إذا كانوا جاهزين للاشتراك بهذه المنصات لقاء مقابل مادي.

تكنولوجيا وطب,نتفليكس, ديزني, المحتوى الترفيهي, مسلسلات, مشتركين
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية