Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

الكيان الصهيونيّ يستغلّ تحقيقات الأونروا للدّعوة إلى إغلاقها

08 تشرين الثاني 19 - 11:10
مشاهدة
79
مشاركة

سارع المسؤولون الصّهاينة إلى استغلال حقيقة تشكيل لجنة تحقيق في شبهات فساد داخل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، واستقالة مديرها العام، بيير كرينبول، للتحريض على الوكالة، انطلاقاً من إنهاء قضية اللاجئين وإسقاط حقّ العودة وإغلاق الوكالة.

وفي أعقاب تنحية كرينبول، قالت الخارجية الصهيونية إن الكيان الصهيوني ينظر بخطورة كبيرة إلى المعلومات التي تنشر بشأن لجنة التحقيق، ويدعو إلى النشر الكامل والشفاف لنتائج التحقيق.

وادَّعت الخارجية أنّ ما نشر يؤكّد ادعاءات الكيان الصهيوني بضرورة إجراء تغيير عميق وجذريّ في أسلوب عمل الوكالة.

كما ادَّعت أنّه تحت قيادة كرينبول، "تصاعد تسييس الوكالة، وتفاقم العجز، وثبت أنَّ أسلوب عملها بهذا الشكل لا يمكن أن يستمرّ"، مضيفةً أن "التنحي هو الخطوة الأولى في القضاء على الفساد وزيادة الشفافية ومنع تسييس الوكالة".

وتابعت الخارجية أنها تدعو المجتمع الدوليّ وكلّ الدول المانحة إلى أخذ دور في عملية التفكير بأسلوب فعال، وأنّ التطورات الأخيرة تثبت أنّ التجديد التلقائيّ لتفويض الأونروا في السنوات الثلاث الأخيرة هو إجراء عقيم وغير أخلاقي وغير مقبول.

من جهته، ادعى وزير الخارجية، يسرائيل كاتس، أنَّ "أداء الأونروا يؤكّد أنها جزء من المشكلة، وليست جزءاً من الحلّ"، مضيفاً: "الوكالة تديم قضية اللاجئين بشكل سياسيّ واضح، وتبعد كلّ إمكانية للحلّ".

وأضاف: "على المجتمع الدولي أن يجد أسلوباً آخر يوفّر المساعدة الإنسانية لمن يستحقّها، ويسقط فكرة عودة اللاجئين العبثية عن جدول الأعمال"، على حد تعبيره.

بدوره، قال سفير الكيان الصهيوني في الأمم المتحدة داني دانون: "منذ إقامة الأونروا لم تعمل على حلّ مشكلة اللاجئين، وإنما حاربت من أجل إدامتها".

وزعم أنَّ مجموعة القضايا ذات الصلة بإدارة الوكالة "تؤكّد أنه لا يوجد حلّ آخر إلا بإغلاقها"، مضيفاً أنّ "من يستخدم الأموال الدولية لمصالح شخصية، من خلال نشر تحريض ضد إسرائيل، يجب أن يعزل نهائياً، وألا يعود إلى الأمم المتحدة"، على حد قوله.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

الأونروا

الكيان الصهيوني

وكالة غوث وتغشيل اللاجئين

فلسطين

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة والثلاثون

25 تشرين الأول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 25-10-2019

25 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

الأحكام الشرعية لعمليات تغيير الجنس | فقه الشريعة

23 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

العنف الأسري، شبهات وأحكام | فقه الشريعة

25 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة والثلاثون

20 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الخامسة والثلاثون

13 أيلول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 13-9-2019

13 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الرابعة والثلاثون

06 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثالثة والثلاثون

30 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 30-8-2019

30 آب 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثانية والثلاثون

23 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 23-8-2019

23 آب 19

هل أنتم مع أو ضد عقوبة الإعدام؟
المزيد

سارع المسؤولون الصّهاينة إلى استغلال حقيقة تشكيل لجنة تحقيق في شبهات فساد داخل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، واستقالة مديرها العام، بيير كرينبول، للتحريض على الوكالة، انطلاقاً من إنهاء قضية اللاجئين وإسقاط حقّ العودة وإغلاق الوكالة.

وفي أعقاب تنحية كرينبول، قالت الخارجية الصهيونية إن الكيان الصهيوني ينظر بخطورة كبيرة إلى المعلومات التي تنشر بشأن لجنة التحقيق، ويدعو إلى النشر الكامل والشفاف لنتائج التحقيق.

وادَّعت الخارجية أنّ ما نشر يؤكّد ادعاءات الكيان الصهيوني بضرورة إجراء تغيير عميق وجذريّ في أسلوب عمل الوكالة.

كما ادَّعت أنّه تحت قيادة كرينبول، "تصاعد تسييس الوكالة، وتفاقم العجز، وثبت أنَّ أسلوب عملها بهذا الشكل لا يمكن أن يستمرّ"، مضيفةً أن "التنحي هو الخطوة الأولى في القضاء على الفساد وزيادة الشفافية ومنع تسييس الوكالة".

وتابعت الخارجية أنها تدعو المجتمع الدوليّ وكلّ الدول المانحة إلى أخذ دور في عملية التفكير بأسلوب فعال، وأنّ التطورات الأخيرة تثبت أنّ التجديد التلقائيّ لتفويض الأونروا في السنوات الثلاث الأخيرة هو إجراء عقيم وغير أخلاقي وغير مقبول.

من جهته، ادعى وزير الخارجية، يسرائيل كاتس، أنَّ "أداء الأونروا يؤكّد أنها جزء من المشكلة، وليست جزءاً من الحلّ"، مضيفاً: "الوكالة تديم قضية اللاجئين بشكل سياسيّ واضح، وتبعد كلّ إمكانية للحلّ".

وأضاف: "على المجتمع الدولي أن يجد أسلوباً آخر يوفّر المساعدة الإنسانية لمن يستحقّها، ويسقط فكرة عودة اللاجئين العبثية عن جدول الأعمال"، على حد تعبيره.

بدوره، قال سفير الكيان الصهيوني في الأمم المتحدة داني دانون: "منذ إقامة الأونروا لم تعمل على حلّ مشكلة اللاجئين، وإنما حاربت من أجل إدامتها".

وزعم أنَّ مجموعة القضايا ذات الصلة بإدارة الوكالة "تؤكّد أنه لا يوجد حلّ آخر إلا بإغلاقها"، مضيفاً أنّ "من يستخدم الأموال الدولية لمصالح شخصية، من خلال نشر تحريض ضد إسرائيل، يجب أن يعزل نهائياً، وألا يعود إلى الأمم المتحدة"، على حد قوله.

أخبار فلسطين,الأونروا, الكيان الصهيوني, وكالة غوث وتغشيل اللاجئين, فلسطين
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية