Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

"أبو العطا" حالة خاصة جداً أهان نتنياهو فتعمد العدو الصهيوني اغتياله

12 تشرين الثاني 19 - 13:35
مشاهدة
81
مشاركة
اغتال الكيان الصهيوني اليوم، القيادي المقاوم "بهاء أبو العطا" عضو المجلس العسكري لـ"سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي وقائد المنطقة الشمالية في قطاع غزة، الاسم الذي تكرر مراراً في وسائل الإعلام "الإسرائيلي" في الآونة الأخيرة، في تحريض مباشر عليه، فعادت لسياسة الاغتيال بقصف منزله بشكل مباشر.


وفور الاغتيال، أعلنت "سرايا القدس" أن الرد لن يكون محدوداً وسيكون بحجم الجريمة التي ارتكبها الاحتلال الصهيوني فيما أعلنت فصائل المقاومة وعلى رأسها سرايا القدس الاستنفار العام في عناصرها، وبدأت بقصف مدن الاحتلال فدوت صافرات الإنذار في كل مدن الاحتلال.


 
هذا الاغتيال والرد والتصعيد، جاء بعد موجة من التحريض في وسائل الإعلام على سرايا القدس، وتحديداً القائد بهاء أبو العطا له مابعده وفق محللين.

تحريض على سرايا القدس

فمن ناحيته، أوضح مصطفى ابراهيم المحلل السياسي، أن وسائل الاعلام العبرية تحرض منذ فترة طويلة، على سرايا القدس والشهيد بهاء أبو العطا، وذلك في سياق الحديث عن التهديدات المحيطة بها على الجبهة الشمالية والجنوبية.

وقال إبراهيم:"يبدو أن الكيان الصهيوني استسهل جبهة غزة باستهداف سرايا القدس وقائد بحجم الشهيد ابو العطا لفكفكة أزمتها السياسية انطلاقا من مقولة أن الحرب هي ممارسة السياسة بوسائل أخرى، وكأنه كتب على غزة أن تدفع ثمن كل آثام الاحتلال من حصار وقتل وانقسام.

أبو العطا أهان نتنياهو

وقد اتفق معه الباحث في الشأن الصهيوني ناصر ناصر، حيث أكد أن كان واضحاً أن  العدو الصهيوني سوف يستهدف القائد أبو العطا، حيث تم التركيز على دوره في التصعيد في الأشهر الأخيرة من قبل مسؤولين ووسائل إعلام عبرية وخاصة دوره في إهانة رئيس وزراء دولة الاحتلال بنيامين نتنياهو وإنزاله عن المنصة أثناء خطابه في اسدود ، والذي يعتبر اغتياله اغلاقاً للحساب.

وحول طبيعة الرد والتصعيد في قطاع غزة، قال ناصر:"ستحاول سلطات الإحتلال قدر الامكان امتصاص ردود المقاومة في غزة لأنها حققت الهدف الذي تريده وهو اغتيال القائد الشهيد بهاء ابو العطا فجر اليوم 12-11-2019، فمصلحة  العدو لا زالت تجنب المواجهة مع غزة".
 
وأضاف: الأمر متعلق حالياً وبالدرجة الأولى بتقدير المقاومة للرد المناسب على جريمة الاغتيال وبتدخل وإصرار الوسطاء لتهدئة الأمور، إضافة الى عامل الاصابات في الطرفين .

وتابع: من المستبعد أن يعود جيش الإحتلال لسياسة الاغتيالات المكثفة ، فهي تعتقد أن الشهيد القائد ابو العطا هو حالة خاصة جداً، لذا استعدت على ما يبدو لدفع ثمن ( قد يتدهور دائما ) كبيراً على شكل تصعيد محدود يشمل إطلاق مئات الصواريخ على قلب ( الدولة ) مقابل اغتياله، فالردع الفلسطيني ما زال قائما رغم حدوث اختراق هذا اليوم .

جدير بالذكر، أن وزارة الخارجية الأمريكية، وضعت في وقت سابق، الشهيد أبو العطا على قائمة الإرهاب الأمريكية في سبتمبر الماضي.

فيما حذر ضباط عسكريون صهاينة وفق صحيفة (جيروزاليم بوست) العبرية من قادة فلسطينيين كان من ضمنهم الشهيد أبو العطا.
Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

بهاء ابو العطا

سرايا القدس

الجهاد الإسلامي

اغتيال

نتنياهو

الإحتلال الصهيوني

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة والثلاثون

25 تشرين الأول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 25-10-2019

25 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

الأحكام الشرعية لعمليات تغيير الجنس | فقه الشريعة

23 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

العنف الأسري، شبهات وأحكام | فقه الشريعة

25 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة والثلاثون

20 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الخامسة والثلاثون

13 أيلول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 13-9-2019

13 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الرابعة والثلاثون

06 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثالثة والثلاثون

30 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 30-8-2019

30 آب 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثانية والثلاثون

23 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 23-8-2019

23 آب 19

اغتال الكيان الصهيوني اليوم، القيادي المقاوم "بهاء أبو العطا" عضو المجلس العسكري لـ"سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي وقائد المنطقة الشمالية في قطاع غزة، الاسم الذي تكرر مراراً في وسائل الإعلام "الإسرائيلي" في الآونة الأخيرة، في تحريض مباشر عليه، فعادت لسياسة الاغتيال بقصف منزله بشكل مباشر.

وفور الاغتيال، أعلنت "سرايا القدس" أن الرد لن يكون محدوداً وسيكون بحجم الجريمة التي ارتكبها الاحتلال الصهيوني فيما أعلنت فصائل المقاومة وعلى رأسها سرايا القدس الاستنفار العام في عناصرها، وبدأت بقصف مدن الاحتلال فدوت صافرات الإنذار في كل مدن الاحتلال.


 
هذا الاغتيال والرد والتصعيد، جاء بعد موجة من التحريض في وسائل الإعلام على سرايا القدس، وتحديداً القائد بهاء أبو العطا له مابعده وفق محللين.

تحريض على سرايا القدس

فمن ناحيته، أوضح مصطفى ابراهيم المحلل السياسي، أن وسائل الاعلام العبرية تحرض منذ فترة طويلة، على سرايا القدس والشهيد بهاء أبو العطا، وذلك في سياق الحديث عن التهديدات المحيطة بها على الجبهة الشمالية والجنوبية.

وقال إبراهيم:"يبدو أن الكيان الصهيوني استسهل جبهة غزة باستهداف سرايا القدس وقائد بحجم الشهيد ابو العطا لفكفكة أزمتها السياسية انطلاقا من مقولة أن الحرب هي ممارسة السياسة بوسائل أخرى، وكأنه كتب على غزة أن تدفع ثمن كل آثام الاحتلال من حصار وقتل وانقسام.

أبو العطا أهان نتنياهو

وقد اتفق معه الباحث في الشأن الصهيوني ناصر ناصر، حيث أكد أن كان واضحاً أن  العدو الصهيوني سوف يستهدف القائد أبو العطا، حيث تم التركيز على دوره في التصعيد في الأشهر الأخيرة من قبل مسؤولين ووسائل إعلام عبرية وخاصة دوره في إهانة رئيس وزراء دولة الاحتلال بنيامين نتنياهو وإنزاله عن المنصة أثناء خطابه في اسدود ، والذي يعتبر اغتياله اغلاقاً للحساب.

وحول طبيعة الرد والتصعيد في قطاع غزة، قال ناصر:"ستحاول سلطات الإحتلال قدر الامكان امتصاص ردود المقاومة في غزة لأنها حققت الهدف الذي تريده وهو اغتيال القائد الشهيد بهاء ابو العطا فجر اليوم 12-11-2019، فمصلحة  العدو لا زالت تجنب المواجهة مع غزة".
 
وأضاف: الأمر متعلق حالياً وبالدرجة الأولى بتقدير المقاومة للرد المناسب على جريمة الاغتيال وبتدخل وإصرار الوسطاء لتهدئة الأمور، إضافة الى عامل الاصابات في الطرفين .

وتابع: من المستبعد أن يعود جيش الإحتلال لسياسة الاغتيالات المكثفة ، فهي تعتقد أن الشهيد القائد ابو العطا هو حالة خاصة جداً، لذا استعدت على ما يبدو لدفع ثمن ( قد يتدهور دائما ) كبيراً على شكل تصعيد محدود يشمل إطلاق مئات الصواريخ على قلب ( الدولة ) مقابل اغتياله، فالردع الفلسطيني ما زال قائما رغم حدوث اختراق هذا اليوم .

جدير بالذكر، أن وزارة الخارجية الأمريكية، وضعت في وقت سابق، الشهيد أبو العطا على قائمة الإرهاب الأمريكية في سبتمبر الماضي.

فيما حذر ضباط عسكريون صهاينة وفق صحيفة (جيروزاليم بوست) العبرية من قادة فلسطينيين كان من ضمنهم الشهيد أبو العطا.
أخبار فلسطين,بهاء ابو العطا, سرايا القدس, الجهاد الإسلامي, اغتيال, نتنياهو, الإحتلال الصهيوني
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية