Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

ترامب يصدر عفوا عن ضباط اتّهموا بارتكاب بجرائم حرب

16 تشرين الثاني 19 - 13:55
مشاهدة
111
مشاركة

أصدر الرّئيس الأميركي دونالد ترامب، صباح اليوم، السبت، عفوًا عن ضابطين متّهمين بارتكابها جرائم حرب في أفغانستان والعراق، كما أمر بإعادة رتبة عسكرية إلى ضابط في القوّات الخاصّة لسلاح البحرية كان قد تمّ تجريده منها بسبب جرائم حرب اتّهم بارتكابها في العراق.

ولقي قرار ترامب استياءً من قِبَل وزارة الدّفاع الأميركية، وفق ما نقلته شبكة "سي. إن. إن." عن مسؤول بوزارة الدفاع (لم تكشف عن هويته) قوله إنّ قرار ترامب قوبل باستياء داخل الوزارة؛ مشيرًا إلى أن "وزارة الدفاع بذلت كل جهد لعرض مساوئ ذلك القرار ورغم ذلك مضى ترامب في قراره".

وقال البيت الأبيض في بيان إن ترامب منح عفوا كاملا عن الملازم الأول كلينت لورانس، والرائد ماثيو جولستين، وأمر بأن تعاد لإدوارد جالاجر الرتبة العسكرية التي كان عليها قبل إدانته خلال محاكمة عسكرية العام الجاري.

وجاء في البيان أن "الرئيس كقائد أعلى لديه مسؤولية ضمان تنفيذ القانون والرأفة عندما يكون الأمر مناسبا لذلك". وأضاف أنّه "لأكثر من 200 عام استخدم الرؤساء سلطتهم لتقديم فرص ثانية لأفراد يستحقونها، ومنهم عسكريون خدموا بلادنا، هذه الإجراءات تتفق مع هذا التاريخ الطويل".

ووفق ما نقلته شبكة "سي. إن. إن." فقد أضاف المسؤول أن وزير الدفاع مارك إسبر وغيره من القادة العسكريين أبلغوا ترامب بأن "هذا العفو قد يضر بسلامة نظام القضاء العسكري وبمسألة الانضباط والثقة في القوات الأميركية لدى الدول الحليفة التي تستضيف قواتنا".

واتهم القضاء العسكري لورانس في 2013 بإصدار أوامر بقتل رجلين مدنيين على دراجتين ناريتين بالرصاص أثناء القيام بدورية في ولاية قندهار بأفغانستان، وأدين بارتكاب جريمتي قتل. والعام الماضي، اتهم جولستين بقتل مدني في أفغانستان عام 2010.

كذلك فقد وجّه لجالاجر، وهو قائد فصيلة بالقوات الخاصة بالبحرية الأمريكية ، تهمة ارتكاب جرائم حرب مختلفة أثناء وجوده في العراق في 2017، منها تصوير نفسه مع جثة معتقل بعد أن قتله طعنا في رقبته، مما أدى لتخفيض رتبته.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

دونالد ترامب

الرئيس الأمريكي

ضباط

عفو عام

جرائم حرب

العراق

أفغانستان

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة والثلاثون

25 تشرين الأول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 25-10-2019

25 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

الأحكام الشرعية لعمليات تغيير الجنس | فقه الشريعة

23 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

العنف الأسري، شبهات وأحكام | فقه الشريعة

25 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة والثلاثون

20 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الخامسة والثلاثون

13 أيلول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 13-9-2019

13 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الرابعة والثلاثون

06 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثالثة والثلاثون

30 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 30-8-2019

30 آب 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثانية والثلاثون

23 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 23-8-2019

23 آب 19

أصدر الرّئيس الأميركي دونالد ترامب، صباح اليوم، السبت، عفوًا عن ضابطين متّهمين بارتكابها جرائم حرب في أفغانستان والعراق، كما أمر بإعادة رتبة عسكرية إلى ضابط في القوّات الخاصّة لسلاح البحرية كان قد تمّ تجريده منها بسبب جرائم حرب اتّهم بارتكابها في العراق.

ولقي قرار ترامب استياءً من قِبَل وزارة الدّفاع الأميركية، وفق ما نقلته شبكة "سي. إن. إن." عن مسؤول بوزارة الدفاع (لم تكشف عن هويته) قوله إنّ قرار ترامب قوبل باستياء داخل الوزارة؛ مشيرًا إلى أن "وزارة الدفاع بذلت كل جهد لعرض مساوئ ذلك القرار ورغم ذلك مضى ترامب في قراره".

وقال البيت الأبيض في بيان إن ترامب منح عفوا كاملا عن الملازم الأول كلينت لورانس، والرائد ماثيو جولستين، وأمر بأن تعاد لإدوارد جالاجر الرتبة العسكرية التي كان عليها قبل إدانته خلال محاكمة عسكرية العام الجاري.

وجاء في البيان أن "الرئيس كقائد أعلى لديه مسؤولية ضمان تنفيذ القانون والرأفة عندما يكون الأمر مناسبا لذلك". وأضاف أنّه "لأكثر من 200 عام استخدم الرؤساء سلطتهم لتقديم فرص ثانية لأفراد يستحقونها، ومنهم عسكريون خدموا بلادنا، هذه الإجراءات تتفق مع هذا التاريخ الطويل".

ووفق ما نقلته شبكة "سي. إن. إن." فقد أضاف المسؤول أن وزير الدفاع مارك إسبر وغيره من القادة العسكريين أبلغوا ترامب بأن "هذا العفو قد يضر بسلامة نظام القضاء العسكري وبمسألة الانضباط والثقة في القوات الأميركية لدى الدول الحليفة التي تستضيف قواتنا".

واتهم القضاء العسكري لورانس في 2013 بإصدار أوامر بقتل رجلين مدنيين على دراجتين ناريتين بالرصاص أثناء القيام بدورية في ولاية قندهار بأفغانستان، وأدين بارتكاب جريمتي قتل. والعام الماضي، اتهم جولستين بقتل مدني في أفغانستان عام 2010.

كذلك فقد وجّه لجالاجر، وهو قائد فصيلة بالقوات الخاصة بالبحرية الأمريكية ، تهمة ارتكاب جرائم حرب مختلفة أثناء وجوده في العراق في 2017، منها تصوير نفسه مع جثة معتقل بعد أن قتله طعنا في رقبته، مما أدى لتخفيض رتبته.

حول العالم,دونالد ترامب, الرئيس الأمريكي, ضباط, عفو عام, جرائم حرب, العراق, أفغانستان
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية