Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

الأمم المتحدة تصوت بأغلبية ساحقة لصالح تمديد ولاية "أونروا"

16 تشرين الثاني 19 - 15:25
مشاهدة
193
مشاركة

أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة بأغلبية ساحقة، أمس الجمعة، تمديد ولاية وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) حتى نهاية حزيران/ يونيو 2023؛ حيث صوت لصالح القرار 170 مقابل اعتراض إسرائيل والولايات المتحدة وامتناع 7 دول عن التصويت.

ورحب الرئيس الفلسطيني محمود عباس، بالقرار الذي وصفه بـ"التاريخي"؛ مضيفًا أنه "دليل على وقوف العالم أجمع إلى جانب شعبنا وحقوقه التاريخية غير القابلة للتصرف، وتعبيرا عن موقف المجتمع الدولي في دعم اللاجئين الفلسطينيين واستمرار تقديم الخدمات لهم إلى حين حل قضيتهم حلا نهائيا وفق القرارات الصادرة عن الأمم المتحدة.

وأهاب القرار الأممي بجميع الجهات المانحة أن "تواصل تكثيف جهودها لتلبية الاحتياجات المتوقعة للأونروا، بما في ذلك ما يتعلق بزيادة النفقات الناجمة عن النزاعات وعدم الاستقرار في المنطقة والأوضاع الاجتماعية والاقتصادية والإنسانية الخطيرة".

وأعرب المصوتون لصالح القرار عن "شديد القلق إزاء الحالة البالغة الصعوبة التي يعيشها اللاجئون الفلسطينيون تحت الاحتلال، بما في ذلك ما يتصل بسلامتهم ورفاههم وأحوالهم المعيشية الاجتماعية والاقتصادية وبوجه خاص اللاجئين في قطاع غزة".

وأثني قرار الجمعية العامة على "الوكالة لتقديمها المساعدة الحيوية إلى اللاجئين الفلسطينيين وللدور الذي تقوم به بوصفها عامل استقرار في المنطقة". كما أثنى على "موظفي الوكالة للجهود الحثيثة التي يبذلونها من أجل تنفيذ ولايتها".

وتأسست "أونروا" بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة، عام 1949، لتقديم المساعدة والحماية للاجئين الفلسطينيين إلى أن يتم التوصل إلى حل عادل لمشكلتهم، وتقدم الوكالة حاليًا خدماتها لنحو 5.3 مليون لاجئ فلسطيني في مناطق عملياتها الخمس.

لكنها تواجه أزمة كبيرة بالتمويل؛ في ظل محاول أميركية إسرائيلية لتصفية قضية اللاجئين وحق العودة والتي تمثلت بهجوم وضغط سياسي، وبقرار إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في 31 آب/ أغسطس 2018، وقف تمويلها كليا لـ"أونروا"؛ بدعوى معارضتها لطريقة عمل الوكالة.

وسعت الولايات المتحدة الأميركية وإسرائيل على مدى الأشهر الماضية، من أجل تغيير قواعد التفويض الممنوح لأونروا، زالذي يتم التصويت عليه كل ثلاثة أعوام.

"من غير المقبول بتاتا أن يفقد المدنيون حياتهم بهذه الطريقة المروعة"

وعلى صلة قال مدير عمليات "أونروا"، في قطاع غزة، ماتياس شمالي، إن الوكالة الأممية "لاتزال في حالة تأهب عالية وتأمل بأن يدوم وقف إطلاق النار" بين الجانب الفلسطيني والإسرائيلي.

وأضاف المسؤول الأممي في بيان أصدره الجمعة: "نأمل بأن يعمل اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه لوضع نهاية للتصعيد الذي دام يومين بين إسرائيل والجماعات الفلسطينية المسلحة في قطاع غزة".

وتابع: "من غير المقبول بتاتا أن يفقد المدنيون، وخصوصا الأطفال، حياتهم بهذه الطريقة المروعة؛ هؤلاء أطفال يجب أن يكونوا يدرسون ويستمتعون بطفولتهم ويعدون العدة للمستقبل".

وأوضح أن "ما يسبب المعاناة ليس فقط تعرض المدنيين الأبرياء للقتل أو للإصابة بجراح خطيرة، بل علينا أن نعترف وأن نعالج الآثار النفسية الاجتماعية أيضا، والمخاوف والصدمات الدائمة التي تتركها هذه التصعيدات على السكان".

ومنذ فجر الثلاثاء وحتى فجر الخميس، شنّ الجيش الإسرائيلي عدوانا على غزة، بدأها باغتيال القائد البارز في سرايا القدس، الذراع المسلّح لحركة الجهاد الإسلامي، بهاء أبو العطا وزوجته.

وأُعلن صباح الخميس، التوصل لوقف إطلاق نار بين إسرائيل وحركة الجهاد الإسلامي، بعد يومين من بدء العدوان الإسرائيلي، الذي أسفر عن استشهاد 34 غزيًا، ينهم 8 أطفال و3 نساء، وإصابة 111 آخرين بجراح مختلفة.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

اونروا

فلسطين

الأمم المتحدة

الجمعية العامة

الإحتلال الصهيوني

أميركا

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة والثلاثون

25 تشرين الأول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 25-10-2019

25 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

الأحكام الشرعية لعمليات تغيير الجنس | فقه الشريعة

23 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

العنف الأسري، شبهات وأحكام | فقه الشريعة

25 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة والثلاثون

20 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الخامسة والثلاثون

13 أيلول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 13-9-2019

13 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الرابعة والثلاثون

06 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثالثة والثلاثون

30 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 30-8-2019

30 آب 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثانية والثلاثون

23 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 23-8-2019

23 آب 19

أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة بأغلبية ساحقة، أمس الجمعة، تمديد ولاية وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) حتى نهاية حزيران/ يونيو 2023؛ حيث صوت لصالح القرار 170 مقابل اعتراض إسرائيل والولايات المتحدة وامتناع 7 دول عن التصويت.

ورحب الرئيس الفلسطيني محمود عباس، بالقرار الذي وصفه بـ"التاريخي"؛ مضيفًا أنه "دليل على وقوف العالم أجمع إلى جانب شعبنا وحقوقه التاريخية غير القابلة للتصرف، وتعبيرا عن موقف المجتمع الدولي في دعم اللاجئين الفلسطينيين واستمرار تقديم الخدمات لهم إلى حين حل قضيتهم حلا نهائيا وفق القرارات الصادرة عن الأمم المتحدة.

وأهاب القرار الأممي بجميع الجهات المانحة أن "تواصل تكثيف جهودها لتلبية الاحتياجات المتوقعة للأونروا، بما في ذلك ما يتعلق بزيادة النفقات الناجمة عن النزاعات وعدم الاستقرار في المنطقة والأوضاع الاجتماعية والاقتصادية والإنسانية الخطيرة".

وأعرب المصوتون لصالح القرار عن "شديد القلق إزاء الحالة البالغة الصعوبة التي يعيشها اللاجئون الفلسطينيون تحت الاحتلال، بما في ذلك ما يتصل بسلامتهم ورفاههم وأحوالهم المعيشية الاجتماعية والاقتصادية وبوجه خاص اللاجئين في قطاع غزة".

وأثني قرار الجمعية العامة على "الوكالة لتقديمها المساعدة الحيوية إلى اللاجئين الفلسطينيين وللدور الذي تقوم به بوصفها عامل استقرار في المنطقة". كما أثنى على "موظفي الوكالة للجهود الحثيثة التي يبذلونها من أجل تنفيذ ولايتها".

وتأسست "أونروا" بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة، عام 1949، لتقديم المساعدة والحماية للاجئين الفلسطينيين إلى أن يتم التوصل إلى حل عادل لمشكلتهم، وتقدم الوكالة حاليًا خدماتها لنحو 5.3 مليون لاجئ فلسطيني في مناطق عملياتها الخمس.

لكنها تواجه أزمة كبيرة بالتمويل؛ في ظل محاول أميركية إسرائيلية لتصفية قضية اللاجئين وحق العودة والتي تمثلت بهجوم وضغط سياسي، وبقرار إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في 31 آب/ أغسطس 2018، وقف تمويلها كليا لـ"أونروا"؛ بدعوى معارضتها لطريقة عمل الوكالة.

وسعت الولايات المتحدة الأميركية وإسرائيل على مدى الأشهر الماضية، من أجل تغيير قواعد التفويض الممنوح لأونروا، زالذي يتم التصويت عليه كل ثلاثة أعوام.

"من غير المقبول بتاتا أن يفقد المدنيون حياتهم بهذه الطريقة المروعة"

وعلى صلة قال مدير عمليات "أونروا"، في قطاع غزة، ماتياس شمالي، إن الوكالة الأممية "لاتزال في حالة تأهب عالية وتأمل بأن يدوم وقف إطلاق النار" بين الجانب الفلسطيني والإسرائيلي.

وأضاف المسؤول الأممي في بيان أصدره الجمعة: "نأمل بأن يعمل اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه لوضع نهاية للتصعيد الذي دام يومين بين إسرائيل والجماعات الفلسطينية المسلحة في قطاع غزة".

وتابع: "من غير المقبول بتاتا أن يفقد المدنيون، وخصوصا الأطفال، حياتهم بهذه الطريقة المروعة؛ هؤلاء أطفال يجب أن يكونوا يدرسون ويستمتعون بطفولتهم ويعدون العدة للمستقبل".

وأوضح أن "ما يسبب المعاناة ليس فقط تعرض المدنيين الأبرياء للقتل أو للإصابة بجراح خطيرة، بل علينا أن نعترف وأن نعالج الآثار النفسية الاجتماعية أيضا، والمخاوف والصدمات الدائمة التي تتركها هذه التصعيدات على السكان".

ومنذ فجر الثلاثاء وحتى فجر الخميس، شنّ الجيش الإسرائيلي عدوانا على غزة، بدأها باغتيال القائد البارز في سرايا القدس، الذراع المسلّح لحركة الجهاد الإسلامي، بهاء أبو العطا وزوجته.

وأُعلن صباح الخميس، التوصل لوقف إطلاق نار بين إسرائيل وحركة الجهاد الإسلامي، بعد يومين من بدء العدوان الإسرائيلي، الذي أسفر عن استشهاد 34 غزيًا، ينهم 8 أطفال و3 نساء، وإصابة 111 آخرين بجراح مختلفة.

حول العالم,اونروا, فلسطين, الأمم المتحدة, الجمعية العامة, الإحتلال الصهيوني, أميركا
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية