Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

الجامعة العربيَّة ترفض الإعلان الأميركيّ

26 تشرين الثاني 19 - 13:55
مشاهدة
63
مشاركة

رفضت جامعة الدول العربية، أمس الإثنين، رسمياً، قرار الولايات المتحدة باعتبار المستوطنات الصهيونية في الأراضي الفلسطينية المحتلة شرعية وغير مخالفة للقانون الدولي، قائلةً إنَّ التحرك خطر على السلام وانتهاك صارخ للقانون الدولي.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية، عن الجامعة، قولها خلال جلسة استثنائية في القاهرة، إنَّ الموقف الأميركي "باطل ولاغٍ وليس له أيّ أثر قانوني"، وأظهر "استهتاراً غير مسبوق بالمنظومة الدولية".

وألغى إعلان وزير الخارجية مايك بومبيو يوم 18 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري موقفاً تبنَّته الولايات المتحدة خلال رئاسة جيمي كارتر في العام 1978، يقضي بعدم قانونية المستوطنات وأنها "عقبة في طريق السلام".

وقال أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية يوم الإثنين: "على أيّ شيء سيتفاوض الفلسطينيون مع الإسرائيليين إذاً إن لم تكن هناك أرض محتلة أو مستوطنون مغتصبون للأرض".

وتظاهر عشرات الفلسطينيين، مساء الأحد الماضي، وسط نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة، وأحرقوا علمي الولايات المتحدة والكيان الصهيوني وصور الرئيس الأميركي دونالد ترامب، احتجاجاً على سياسة إدارته تجاه القضية الفلسطينية.

وردَّد المشاركون في الوقفة هتافات منددة بمواقف واشنطن وانحيازها إلى الكيان الصهيوني، وسط دعوات "للنزول للشوارع والتصعيد اليومي ضد المستوطنين وجيش الاحتلال الإسرائيلي، رداً على انتهاكاتهم المتواصلة".

ويعتبر المجتمع الدولي بأغلبية ساحقة المستوطنات غير شرعية، ويستند هذا جزئياً إلى اتفاقية جنيف الرابعة التي تمنع سلطة الاحتلال من نقل صهاينة إلى الأراضي المحتلة.

وفي 12 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، قضت محكمة العدل الأوروبية (مقرها لوكسمبورغ) بإلزام الدول الأعضاء في الاتحاد بوسم منتجات المستوطنات في الأراضي المحتلة العام 1967، وذلك بوضع ملصق "منتج مستوطنات"، وليس "صنع في إسرائيل"، على السّلع المصدّرة للدول الأوروبية.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

مستوطنات

فلسطين

الإحتلال الصهيوني

جامعة الدول العربية

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة والثلاثون

25 تشرين الأول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 25-10-2019

25 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

الأحكام الشرعية لعمليات تغيير الجنس | فقه الشريعة

23 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

العنف الأسري، شبهات وأحكام | فقه الشريعة

25 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة والثلاثون

20 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الخامسة والثلاثون

13 أيلول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 13-9-2019

13 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الرابعة والثلاثون

06 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثالثة والثلاثون

30 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 30-8-2019

30 آب 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثانية والثلاثون

23 آب 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 23-8-2019

23 آب 19

هل أنتم مع أو ضد عقوبة الإعدام؟
المزيد

رفضت جامعة الدول العربية، أمس الإثنين، رسمياً، قرار الولايات المتحدة باعتبار المستوطنات الصهيونية في الأراضي الفلسطينية المحتلة شرعية وغير مخالفة للقانون الدولي، قائلةً إنَّ التحرك خطر على السلام وانتهاك صارخ للقانون الدولي.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية، عن الجامعة، قولها خلال جلسة استثنائية في القاهرة، إنَّ الموقف الأميركي "باطل ولاغٍ وليس له أيّ أثر قانوني"، وأظهر "استهتاراً غير مسبوق بالمنظومة الدولية".

وألغى إعلان وزير الخارجية مايك بومبيو يوم 18 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري موقفاً تبنَّته الولايات المتحدة خلال رئاسة جيمي كارتر في العام 1978، يقضي بعدم قانونية المستوطنات وأنها "عقبة في طريق السلام".

وقال أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية يوم الإثنين: "على أيّ شيء سيتفاوض الفلسطينيون مع الإسرائيليين إذاً إن لم تكن هناك أرض محتلة أو مستوطنون مغتصبون للأرض".

وتظاهر عشرات الفلسطينيين، مساء الأحد الماضي، وسط نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة، وأحرقوا علمي الولايات المتحدة والكيان الصهيوني وصور الرئيس الأميركي دونالد ترامب، احتجاجاً على سياسة إدارته تجاه القضية الفلسطينية.

وردَّد المشاركون في الوقفة هتافات منددة بمواقف واشنطن وانحيازها إلى الكيان الصهيوني، وسط دعوات "للنزول للشوارع والتصعيد اليومي ضد المستوطنين وجيش الاحتلال الإسرائيلي، رداً على انتهاكاتهم المتواصلة".

ويعتبر المجتمع الدولي بأغلبية ساحقة المستوطنات غير شرعية، ويستند هذا جزئياً إلى اتفاقية جنيف الرابعة التي تمنع سلطة الاحتلال من نقل صهاينة إلى الأراضي المحتلة.

وفي 12 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، قضت محكمة العدل الأوروبية (مقرها لوكسمبورغ) بإلزام الدول الأعضاء في الاتحاد بوسم منتجات المستوطنات في الأراضي المحتلة العام 1967، وذلك بوضع ملصق "منتج مستوطنات"، وليس "صنع في إسرائيل"، على السّلع المصدّرة للدول الأوروبية.

أخبار فلسطين,مستوطنات, فلسطين, الإحتلال الصهيوني, جامعة الدول العربية
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية