Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
علوم ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

البحرية الأميركيَّة تحظر "تيك توك" على هواتفها الرسميَّة

23 كانون الأول 19 - 14:47
مشاهدة
181
مشاركة

في خضمّ التصعيد المتواصل بين إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب والصين، أعلنت البحرية الأميركية منع تطبيق "تيك توك" الصيني للتواصل الاجتماعي على الهواتف التي تمنحها للعاملين في صفوفها.

واعتبرت قيادة البحرية الأميركية في بيان نشرته على صفحتها الداخلية في موقع فيسبوك أنَّ التطبيق الصيني يشكّل خطراً أمنياً، كما نقلت وكالة رويترز.

وبحسب البيان، فإن تطبيق التواصل الاجتماعي يشكّل خطراً على الأمن الرقمي للولايات المتحدة، لكنها لم تقدم أيّ معلومات عن طبيعة هذا الخطر. وأوضحت قيادة البحرية الأميركية في تصريح لاحق أنَّ حظر هذا التطبيق يأتي للتقليل "من التهديدات الحالية والناشئة".

ويحظى تطبيق "تيك توك" بشعبية كبيرة، وخصوصاً بين المراهقين. وبعد أن تمَّ تطويره قبل عدة أشهر في الولايات المتحدة تحت اسم Muscial.ly، اشترته شركة ByteDance الصينية مقابل مليار دولار، ليصبح تحت عين الرقابة الأميركية منذ ذلك الحين.

وتخشى أجهزة الأمن الأميركية أن يتمكَّن التَّطبيق من جمع البيانات من المواطنين الأميركيين على نطاق واسع وإرسالها إلى جهاز المخابرات الصيني، لكنَّ الشركة الصينية ByteDance ردَّت على هذه المخاوف، ووافقت على تخزين بيانات المستخدمين الأميركيين في الولايات المتحدة فقط.

وكان التطبيق قد أثار الكثير من الجدل مؤخراً بعد حذفه مقطع فيديو انتشر على نطاق واسع ينتقد ما أسماه "معسكرات الاعتقال الجماعي للمسلمين في الصين". واعتذرت الشركة المسؤولة عن التطبيق عن هذا الأمر، وقالت إنَّ مقطع الفيديو تمت إزالته عن طريق الخطأ بسبب "خطأ بشري".

وانتشر مقطع الفيديو القصير الَّذي ينتقد احتجاز الصين للمسلمين الإيغور، والَّذي احتالت صاحبته في طريقة إذاعته، على أساس أنه فيديو تعليمي حول كيفية الحصول على رموش عيون أطول، وذلك في نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، بعد يوم من نشر مجموعة من الوثائق المسرّبة عن تلك المعسكرات.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

علوم ودراسات

البحرية الأميركية

تيك توك

تكنولوجيا

تطبيقات

مواقع التواصل الإجتماعي

هواتف

الصين

أميركا

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

زوايا

زوايا - الحلقة الثالثة

19 كانون الأول 19

بدائع الوحي

البسملة | بدائع الوحي

05 كانون الأول 19

أفلا يتدبرون

بناء الشخصية الإسلامية | أفلا يتدبرون

03 كانون الأول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة والثلاثون

25 تشرين الأول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 25-10-2019

25 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

الأحكام الشرعية لعمليات تغيير الجنس | فقه الشريعة

23 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

العنف الأسري، شبهات وأحكام | فقه الشريعة

25 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة والثلاثون

20 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الخامسة والثلاثون

13 أيلول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 13-9-2019

13 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الرابعة والثلاثون

06 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثالثة والثلاثون

30 آب 19

في خضمّ التصعيد المتواصل بين إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب والصين، أعلنت البحرية الأميركية منع تطبيق "تيك توك" الصيني للتواصل الاجتماعي على الهواتف التي تمنحها للعاملين في صفوفها.

واعتبرت قيادة البحرية الأميركية في بيان نشرته على صفحتها الداخلية في موقع فيسبوك أنَّ التطبيق الصيني يشكّل خطراً أمنياً، كما نقلت وكالة رويترز.

وبحسب البيان، فإن تطبيق التواصل الاجتماعي يشكّل خطراً على الأمن الرقمي للولايات المتحدة، لكنها لم تقدم أيّ معلومات عن طبيعة هذا الخطر. وأوضحت قيادة البحرية الأميركية في تصريح لاحق أنَّ حظر هذا التطبيق يأتي للتقليل "من التهديدات الحالية والناشئة".

ويحظى تطبيق "تيك توك" بشعبية كبيرة، وخصوصاً بين المراهقين. وبعد أن تمَّ تطويره قبل عدة أشهر في الولايات المتحدة تحت اسم Muscial.ly، اشترته شركة ByteDance الصينية مقابل مليار دولار، ليصبح تحت عين الرقابة الأميركية منذ ذلك الحين.

وتخشى أجهزة الأمن الأميركية أن يتمكَّن التَّطبيق من جمع البيانات من المواطنين الأميركيين على نطاق واسع وإرسالها إلى جهاز المخابرات الصيني، لكنَّ الشركة الصينية ByteDance ردَّت على هذه المخاوف، ووافقت على تخزين بيانات المستخدمين الأميركيين في الولايات المتحدة فقط.

وكان التطبيق قد أثار الكثير من الجدل مؤخراً بعد حذفه مقطع فيديو انتشر على نطاق واسع ينتقد ما أسماه "معسكرات الاعتقال الجماعي للمسلمين في الصين". واعتذرت الشركة المسؤولة عن التطبيق عن هذا الأمر، وقالت إنَّ مقطع الفيديو تمت إزالته عن طريق الخطأ بسبب "خطأ بشري".

وانتشر مقطع الفيديو القصير الَّذي ينتقد احتجاز الصين للمسلمين الإيغور، والَّذي احتالت صاحبته في طريقة إذاعته، على أساس أنه فيديو تعليمي حول كيفية الحصول على رموش عيون أطول، وذلك في نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، بعد يوم من نشر مجموعة من الوثائق المسرّبة عن تلك المعسكرات.

علوم ودراسات,البحرية الأميركية, تيك توك, تكنولوجيا, تطبيقات, مواقع التواصل الإجتماعي, هواتف, الصين, أميركا
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية