Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
علوم ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

استطلاع: غالبية الصَّهاينة ترفض منح نتنياهو الحصانة

31 كانون الأول 19 - 15:37
مشاهدة
99
مشاركة

أظهر استطلاع للرأي أنَّ غالبية الصهاينة ترفض منح الحصانة القضائية لرئيس الحكومة المتهم بقضايا فساد بنيامين نتنياهو، فيما بيّن الاستطلاع أن الانتخابات المقبلة لن تفرز نتائج حاسمة تمكّن من تشكيل حكومة، ما يهدّد باستمرار الأزمة السياسية الصهيونية.

وبحسب نتائج الاستطلاع الذي أجرته القناة 12 الصهيونية، فإنَّ قائمة "كاحول لافان"، برئاسة بيني غانتس، تتصدّر وتحصل على 34 مقعدًا في انتخابات تجري اليوم، فيما يحل الليكود برئاسة نتنياهو في المرتبة الثانية، ويحصل على 32 مقعداً.

وتحافظ القائمة المشتركة على تمثيلها وتحتفظ بمقاعدها الـ13، فيما يحصل "يسرائيل بيتينو" برئاسة أفيغدور ليبرمان على 8 مقاعد في الكنيست الـ23، ليواصل احتلاله موقعًا مؤثرًا فيما يتعلَّق بعمليَّة تشكيل الحكومة.

كما حصلت كتلة "شاس" الحريدية على 8 مقاعد، و"يهدوت هتوراه" على 7 مقاعد، بينما ينخفض تمثيل "اليمين الجديد" بقيادة أييليت شاكيد ونفتالي بينيت مقارنة مع الاستطلاع الأخير للقناة، ويقتصر تمثيله على 5 مقاعد.

وبموجب الاستطلاع، يحصل حزب "العمل" بالشراكة مع "غيشر" على 5 مقاعد، فيما ينخفض تمثيل قائمة "المعسكر الديمقراطي" التي تضم "ميرتس" و"إسرائيل ديمقراطية" مقعداً واحداً مقارنة بالانتخابات التي أجريت في أيلول/ سبتمبر الماضي، وتحصل على 4 مقاعد.

ويظهر الاستطلاع الذي شمل عيّنة مكونة من 507 أشخاص بنسبة خطأ تصل إلى 4.4%، أنه وخلافاً للاستطلاعات السابقة، ينجح اتحاد أحزاب اليمين الذي يضمّ "البيت اليهودي" و"عوتسما يهوديت" بعبور نسبة الحسم (3.25% من أصوات الناخبين) ويحصل على 4 مقاعد.

وجاءت تقسيم المعسكرات بموجب استطلاع القناة على النحو الآتي: معسكر نتنياهو المتمثل بـ"كتلة اليمين" يحصل على - 56 مقعدًا، معسكر غانتس - 43 مقعداً، القائمة المشتركة - 13 مقعدًا، وليبرمان - 8 مقاعد.

أما حول الحصانة القضائيّة لنتنياهو في تهم الرشوى وخيانة الأمانة والاحتيال في ثلاث قضايا فساد، فقال 51% إنهم يرفضون ذلك، فيما قال 33% إنهم يؤيدون منح نتنياهو الحصانة القضائية، فيما قال 16% إنهم لا يعرفون الإجابة عن هذا السؤال.

وبخصوص الشخصية الأنسب لرئاسة الحكومة الصهيونية، اعتبر 40% من المستطلعين أنَّ نتنياهو هو الأنسب، غير أنَّ غانتس نجح بتقليص الفارق، وحصل على دعم 38% من المستطلعة آراؤهم.

وعلى صلة، قال نتنياهو، الأحد، إنه سيعلن عن قراره خلال يومين حول ما إذا كان ينوي تقديم طلب للحصول على الحصانة البرلمانية من اللجنة المعنية في الكنيست، واعتبر أن "الحصانة لا تتناقض مع الديمقراطية، بل هي حجر الزاوية في النظام الديمقراطي".

في المقابل، لفتت هيئة البث الصهيوني "كان" إلى أنَّ الليكود يحاول وضع صياغات وتفسيرات لتبرير طلب الحصانة لنتنياهو. ووفقاً للقناة، فإنَّ الأسباب والتفسيرات التي سيضمنها نتنياهو بطلبه، تدَّعي أنَّ الحديث لا يدور عن تهرّب من المحاكمة، وإنما تأجيلها، بداعي أن محاكمة رئيس حكومة خلال تأديته مهامه الوظيفية ستضرّ بعمله.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

بنيامين نتنياهو

الليكود

حكومة الإحتلال

استطلاع رأي

فساد

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

زوايا

زوايا - الحلقة الثالثة

19 كانون الأول 19

بدائع الوحي

البسملة | بدائع الوحي

05 كانون الأول 19

أفلا يتدبرون

بناء الشخصية الإسلامية | أفلا يتدبرون

03 كانون الأول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة والثلاثون

25 تشرين الأول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 25-10-2019

25 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

الأحكام الشرعية لعمليات تغيير الجنس | فقه الشريعة

23 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

العنف الأسري، شبهات وأحكام | فقه الشريعة

25 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة والثلاثون

20 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الخامسة والثلاثون

13 أيلول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 13-9-2019

13 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الرابعة والثلاثون

06 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثالثة والثلاثون

30 آب 19

أظهر استطلاع للرأي أنَّ غالبية الصهاينة ترفض منح الحصانة القضائية لرئيس الحكومة المتهم بقضايا فساد بنيامين نتنياهو، فيما بيّن الاستطلاع أن الانتخابات المقبلة لن تفرز نتائج حاسمة تمكّن من تشكيل حكومة، ما يهدّد باستمرار الأزمة السياسية الصهيونية.

وبحسب نتائج الاستطلاع الذي أجرته القناة 12 الصهيونية، فإنَّ قائمة "كاحول لافان"، برئاسة بيني غانتس، تتصدّر وتحصل على 34 مقعدًا في انتخابات تجري اليوم، فيما يحل الليكود برئاسة نتنياهو في المرتبة الثانية، ويحصل على 32 مقعداً.

وتحافظ القائمة المشتركة على تمثيلها وتحتفظ بمقاعدها الـ13، فيما يحصل "يسرائيل بيتينو" برئاسة أفيغدور ليبرمان على 8 مقاعد في الكنيست الـ23، ليواصل احتلاله موقعًا مؤثرًا فيما يتعلَّق بعمليَّة تشكيل الحكومة.

كما حصلت كتلة "شاس" الحريدية على 8 مقاعد، و"يهدوت هتوراه" على 7 مقاعد، بينما ينخفض تمثيل "اليمين الجديد" بقيادة أييليت شاكيد ونفتالي بينيت مقارنة مع الاستطلاع الأخير للقناة، ويقتصر تمثيله على 5 مقاعد.

وبموجب الاستطلاع، يحصل حزب "العمل" بالشراكة مع "غيشر" على 5 مقاعد، فيما ينخفض تمثيل قائمة "المعسكر الديمقراطي" التي تضم "ميرتس" و"إسرائيل ديمقراطية" مقعداً واحداً مقارنة بالانتخابات التي أجريت في أيلول/ سبتمبر الماضي، وتحصل على 4 مقاعد.

ويظهر الاستطلاع الذي شمل عيّنة مكونة من 507 أشخاص بنسبة خطأ تصل إلى 4.4%، أنه وخلافاً للاستطلاعات السابقة، ينجح اتحاد أحزاب اليمين الذي يضمّ "البيت اليهودي" و"عوتسما يهوديت" بعبور نسبة الحسم (3.25% من أصوات الناخبين) ويحصل على 4 مقاعد.

وجاءت تقسيم المعسكرات بموجب استطلاع القناة على النحو الآتي: معسكر نتنياهو المتمثل بـ"كتلة اليمين" يحصل على - 56 مقعدًا، معسكر غانتس - 43 مقعداً، القائمة المشتركة - 13 مقعدًا، وليبرمان - 8 مقاعد.

أما حول الحصانة القضائيّة لنتنياهو في تهم الرشوى وخيانة الأمانة والاحتيال في ثلاث قضايا فساد، فقال 51% إنهم يرفضون ذلك، فيما قال 33% إنهم يؤيدون منح نتنياهو الحصانة القضائية، فيما قال 16% إنهم لا يعرفون الإجابة عن هذا السؤال.

وبخصوص الشخصية الأنسب لرئاسة الحكومة الصهيونية، اعتبر 40% من المستطلعين أنَّ نتنياهو هو الأنسب، غير أنَّ غانتس نجح بتقليص الفارق، وحصل على دعم 38% من المستطلعة آراؤهم.

وعلى صلة، قال نتنياهو، الأحد، إنه سيعلن عن قراره خلال يومين حول ما إذا كان ينوي تقديم طلب للحصول على الحصانة البرلمانية من اللجنة المعنية في الكنيست، واعتبر أن "الحصانة لا تتناقض مع الديمقراطية، بل هي حجر الزاوية في النظام الديمقراطي".

في المقابل، لفتت هيئة البث الصهيوني "كان" إلى أنَّ الليكود يحاول وضع صياغات وتفسيرات لتبرير طلب الحصانة لنتنياهو. ووفقاً للقناة، فإنَّ الأسباب والتفسيرات التي سيضمنها نتنياهو بطلبه، تدَّعي أنَّ الحديث لا يدور عن تهرّب من المحاكمة، وإنما تأجيلها، بداعي أن محاكمة رئيس حكومة خلال تأديته مهامه الوظيفية ستضرّ بعمله.

أخبار فلسطين,بنيامين نتنياهو, الليكود, حكومة الإحتلال, استطلاع رأي, فساد
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية