Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

وزيرة الدّفاع الألمانيَّة: ألمانيا ملتزمة بمساعدة العراق في إعادة البناء

17 أيلول 18 - 17:30
مشاهدة
129
مشاركة

قالت وزيرة الدفاع الألمانيَّة أورسولا فون دير ليين، يوم الأحد المنصرم، إنَّ القوات الألمانية ستكون مطلوبة في العراق لفترة طويلة للمساعدة في إعادة بناء جيش البلاد الذي يعمل جاهداً لمنع داعش من تنظيم صفوفه من جديد في خلايا سرية.

وقالت خلال زيارة قامت بها للقوات الألمانية في قاعدة التاجي العسكرية على مسافة نحو 30 كيلومتراً إلى الشمال من بغداد، إنَّ ألمانيا، التي تنشر 125 جندياً في العراق، ملتزمة بمساندة بغداد خلال عملية إعادة الإعمار الآن، بعد أن انتهى رسمياً القتال لاستعادة الأراضي التي كان داعش يسيطر عليها.

ورداً على سؤال عن سبب استعداد ألمانيا لتواجد طويل الأمد في العراق، قالت فون دير ليين: "الحرب ضد تنظيم داعش خلَّفت جروحاً عميقة وندوباً في البلاد. والأمر يتطلَّب الصبر... لتعزيز قوة العراق من جديد". وأضافت: "الأمر يتعلَّق بإعادة بناء البلاد في جميع المجالات".

وأضافت للصحافيين أنَّ العراق لا يحتاج فقط إلى الاستقرار، بل أيضاً إلى نموّ اقتصاديّ وتعاون، مشيرةً إلى أن ألمانيا استثمرت نحو 1.4 مليار يورو (1.63 مليار دولار) في العراق منذ العام 2014.

وبدأت ألمانيا هذا العام نقل أأنشطة تدريب الجيش إلى وسط العراق، بعد أن كانت تركّز في السابق بدرجة أكبر على تدريب قوات البشمركة الكردية في شمال العراق.

وتابعت الوزيرة أنَّ القوات الألمانية ستقدّم النصح كذلك لوزارة الدفاع العراقيَّة في قضايا مثل إزالة الألغام وتطوير الدفاعات ضد الأسلحة النووية والبيولوجية والكيماوية.

ورحَّبت بتعيين النائب محمد الحلبوسي رئيساً للبرلمان العراقي يوم السبت، وقالت إن هذه خطوة مهمة في الاتجاه الصَّحيح.

وقالت فون دير ليين، التي تجري حكومتها محادثات بشأن دور محتمل لألمانيا في ضربات عسكريّة ضدّ أيّ استخدام للأسلحة الكيماوية في سوريا مستقبلاً، إنَّ جميع الأعضاء المحتملين في الحكومة العراقيّة القادمة قالوا إنهم يأملون في التزام ألمانيّ طويل الأمد في العراق.

وقالت الوزيرة يوم السبت المنصرم أثناء زيارة قامت بها للقوات الألمانية في الأردن، إنها لا تستبعد نشراً طويل الأمد لقوات ألمانية في الشرق الأوسط.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

العالم العربي والعالم

العراق

ألمانيا

وزيرة الدفاع الألمانية

محاربة الإرهاب

داعش

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

فقه الشريعة موسم 2018

حضانة الأطفال في الإسلام - فقه الشريعة

14 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 14-11-2018

14 تشرين الثاني 18

نقطة ببحر

نقطة ببحر 13-11-2018

13 تشرين الثاني 18

تحت الضوء - الموسم الرابع

ر

10 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 06-11-2018

06 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 05-11-2018

05 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 2-11-2018

02 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 1-11-2018

01 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 31-10-2018

31 تشرين الأول 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة - 29-10-2018

29 تشرين الأول 18

أصحاب الرسالة

اصحاب الرسالة - عمرو بن قرضة الأنصاري

28 تشرين الأول 18

أرض الطف

أرض الطف الحلقة الثالثة

26 تشرين الأول 18

قالت وزيرة الدفاع الألمانيَّة أورسولا فون دير ليين، يوم الأحد المنصرم، إنَّ القوات الألمانية ستكون مطلوبة في العراق لفترة طويلة للمساعدة في إعادة بناء جيش البلاد الذي يعمل جاهداً لمنع داعش من تنظيم صفوفه من جديد في خلايا سرية.

وقالت خلال زيارة قامت بها للقوات الألمانية في قاعدة التاجي العسكرية على مسافة نحو 30 كيلومتراً إلى الشمال من بغداد، إنَّ ألمانيا، التي تنشر 125 جندياً في العراق، ملتزمة بمساندة بغداد خلال عملية إعادة الإعمار الآن، بعد أن انتهى رسمياً القتال لاستعادة الأراضي التي كان داعش يسيطر عليها.

ورداً على سؤال عن سبب استعداد ألمانيا لتواجد طويل الأمد في العراق، قالت فون دير ليين: "الحرب ضد تنظيم داعش خلَّفت جروحاً عميقة وندوباً في البلاد. والأمر يتطلَّب الصبر... لتعزيز قوة العراق من جديد". وأضافت: "الأمر يتعلَّق بإعادة بناء البلاد في جميع المجالات".

وأضافت للصحافيين أنَّ العراق لا يحتاج فقط إلى الاستقرار، بل أيضاً إلى نموّ اقتصاديّ وتعاون، مشيرةً إلى أن ألمانيا استثمرت نحو 1.4 مليار يورو (1.63 مليار دولار) في العراق منذ العام 2014.

وبدأت ألمانيا هذا العام نقل أأنشطة تدريب الجيش إلى وسط العراق، بعد أن كانت تركّز في السابق بدرجة أكبر على تدريب قوات البشمركة الكردية في شمال العراق.

وتابعت الوزيرة أنَّ القوات الألمانية ستقدّم النصح كذلك لوزارة الدفاع العراقيَّة في قضايا مثل إزالة الألغام وتطوير الدفاعات ضد الأسلحة النووية والبيولوجية والكيماوية.

ورحَّبت بتعيين النائب محمد الحلبوسي رئيساً للبرلمان العراقي يوم السبت، وقالت إن هذه خطوة مهمة في الاتجاه الصَّحيح.

وقالت فون دير ليين، التي تجري حكومتها محادثات بشأن دور محتمل لألمانيا في ضربات عسكريّة ضدّ أيّ استخدام للأسلحة الكيماوية في سوريا مستقبلاً، إنَّ جميع الأعضاء المحتملين في الحكومة العراقيّة القادمة قالوا إنهم يأملون في التزام ألمانيّ طويل الأمد في العراق.

وقالت الوزيرة يوم السبت المنصرم أثناء زيارة قامت بها للقوات الألمانية في الأردن، إنها لا تستبعد نشراً طويل الأمد لقوات ألمانية في الشرق الأوسط.

العالم العربي والعالم,العراق, ألمانيا, وزيرة الدفاع الألمانية, محاربة الإرهاب, داعش
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية