Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
علوم ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

أربع أنواع رئيسيَّة للشَّيخوخة

17 كانون الثاني 20 - 17:25
مشاهدة
133
مشاركة

توصَّلت دراسة أجراها علماء كلية الطبّ في جامعة ستانفورد الأميركية، ونشرت نتائجها في مجلة  Nature Medicine، إلى أنّ هناك أنواعاً فردية من الشيخوخة، وحدَّدوا أربعة رئيسية منها.

وسجَّل خبراء كليّة الطّبّ خلال 2-3 سنوات مستوى ميكروبات معينة وجزيئات بيولوجية (البروتينات، والدهون والأيضات) لدى 106 أشخاص أصحّاء أعمارهم بين 29-75 سنة، وتابعوا كيف تتغيَّر هذه المؤشرات مع الوقت. ومن أجل ذلك، كانوا يأخذون دورياً عينات من الدم واللعاب والبول والبراز وإفرازات الأنف والأمعاء، ويجرون دراسات وراثية.

وقد استخدم الباحثون 10343 جيناً، و306 من بروتينات الدم، و722 أيضاً، و6909 نوعاً من الميكروبات بمثابة مؤشرات. وقد ساعدهم هذا في تحديد 4 طرق بيولوجية لشيخوخة الجسم وهي: أيضي (اضطراب عملية التمثيل الغذائي)، مناعي (انخفاض المناعة)، كبدي (اضطراب عمل الكبد)، وكلوي (مشكلات في الكلى).

ويشير الباحثون إلى أنَّ الانتماء إلى أحد هذه الأنواع لا يعني عدم ظهور الأنواع الأخرى، لأنَّ النوع يبيّن اتجاه ازدياد المؤشرات الحيوية للشيخوخة، ولكنَّ هذه الأنواع ليست متعارضة فيما بينها، ويمكن أن تجتمع مع بعضها البعض.

ويشير الخبراء إلى أنَّ المثير في الأمر، أنه يمكن اكتشاف هذه التغيرات في مرحلة الشباب، فمثلاً في حالة التمثيل الغذائي مع التقدم بالعمر، يزداد خطر مرض السكري، والمؤشر هنا هو مستوى الهيموغلوبين A1c. وفي حالة النوع المناعي، يلاحظ ارتفاع مستوى مؤشر الالتهابات والميل إلى الإصابة بأمراض متعلّقة بالمناعة.

ويقول رئيس فريق البحث ميخائيل سنايدر: "إنَّ نوع الشيخوخة ليس مجرَّد تسمية، لأنَّه يساعد الناس في التركيز على العوامل الخطرة لصحَّتهم الشّخصيّة وفهم المجالات التي من المحتمل أن يواجهوا فيها مشكلات مستقبلاً".

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

علوم ودراسات

شيخوخة

دراسة

أبحاث

أبحث

طب

علوم

صحة

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

زوايا

زوايا | الحلقة الحادية عشرة

13 شباط 20

زوايا

زوايا | الحلقة العاشرة

06 شباط 20

زوايا

زوايا - الحلقة الثالثة

19 كانون الأول 19

بدائع الوحي

البسملة | بدائع الوحي

05 كانون الأول 19

أفلا يتدبرون

بناء الشخصية الإسلامية | أفلا يتدبرون

03 كانون الأول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة والثلاثون

25 تشرين الأول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 25-10-2019

25 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

الأحكام الشرعية لعمليات تغيير الجنس | فقه الشريعة

23 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

العنف الأسري، شبهات وأحكام | فقه الشريعة

25 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة والثلاثون

20 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الخامسة والثلاثون

13 أيلول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 13-9-2019

13 أيلول 19

توصَّلت دراسة أجراها علماء كلية الطبّ في جامعة ستانفورد الأميركية، ونشرت نتائجها في مجلة  Nature Medicine، إلى أنّ هناك أنواعاً فردية من الشيخوخة، وحدَّدوا أربعة رئيسية منها.

وسجَّل خبراء كليّة الطّبّ خلال 2-3 سنوات مستوى ميكروبات معينة وجزيئات بيولوجية (البروتينات، والدهون والأيضات) لدى 106 أشخاص أصحّاء أعمارهم بين 29-75 سنة، وتابعوا كيف تتغيَّر هذه المؤشرات مع الوقت. ومن أجل ذلك، كانوا يأخذون دورياً عينات من الدم واللعاب والبول والبراز وإفرازات الأنف والأمعاء، ويجرون دراسات وراثية.

وقد استخدم الباحثون 10343 جيناً، و306 من بروتينات الدم، و722 أيضاً، و6909 نوعاً من الميكروبات بمثابة مؤشرات. وقد ساعدهم هذا في تحديد 4 طرق بيولوجية لشيخوخة الجسم وهي: أيضي (اضطراب عملية التمثيل الغذائي)، مناعي (انخفاض المناعة)، كبدي (اضطراب عمل الكبد)، وكلوي (مشكلات في الكلى).

ويشير الباحثون إلى أنَّ الانتماء إلى أحد هذه الأنواع لا يعني عدم ظهور الأنواع الأخرى، لأنَّ النوع يبيّن اتجاه ازدياد المؤشرات الحيوية للشيخوخة، ولكنَّ هذه الأنواع ليست متعارضة فيما بينها، ويمكن أن تجتمع مع بعضها البعض.

ويشير الخبراء إلى أنَّ المثير في الأمر، أنه يمكن اكتشاف هذه التغيرات في مرحلة الشباب، فمثلاً في حالة التمثيل الغذائي مع التقدم بالعمر، يزداد خطر مرض السكري، والمؤشر هنا هو مستوى الهيموغلوبين A1c. وفي حالة النوع المناعي، يلاحظ ارتفاع مستوى مؤشر الالتهابات والميل إلى الإصابة بأمراض متعلّقة بالمناعة.

ويقول رئيس فريق البحث ميخائيل سنايدر: "إنَّ نوع الشيخوخة ليس مجرَّد تسمية، لأنَّه يساعد الناس في التركيز على العوامل الخطرة لصحَّتهم الشّخصيّة وفهم المجالات التي من المحتمل أن يواجهوا فيها مشكلات مستقبلاً".

علوم ودراسات,شيخوخة, دراسة, أبحاث, أبحث, طب, علوم, صحة
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية