Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

عرفات ارفاعية ينكر ضلوعه في قتل المجندة الصهيونية انسباخر

04 شباط 20 - 15:05
مشاهدة
105
مشاركة

انكر عرفات ارفاعية (29 عاما) من الخليل بالضفة الغربية المحتلة، التهم التي وجهتها إليه النيابة العامة الصهيونية، وخلال المداولات، اليوم الثلاثاء، في المحكمة المركزية بالقدس، رفض ارفاعية، الاعتراف بضلوعه في جريمة  قتل المجندة في جيش الإحتلال، أوري أنسباخر (19 عاما).

ومثل ارفاعية المتهم بقتل أوري أنسباخر أمام المحكمة المركزية بتهمة القتل والاغتصاب، حيث رفض الاعتراف في هذه التهم، وتم تعيين جلسات استماع بخصوص الأدلة في شهر نيسان/أبريل المقبل.

وكشف الفحص النفسي الذي أجري في شهر أيار/ مايو أن ارفاعية كان مؤهلا للمحاكمة ومسؤول عن أفعاله. وبعد تلقي نتائج الفحص النفسي، طلب محامي الدفاع النظر في طلب إجراء فحص إضافي لموكله على أدي مختص من قبله.

ووفقا للائحة الاتهام التي أوردتها النيابة العامة في بيانها لوسائل الإعلام، فإن أوري أنسباخر، خرجت بساعات الصباح يوم 07.02.2019، إلى خدمتها المدنية في منطقة عين يعيل في القدس، وبحوزتها أوراق للكتابة، إلى المكان وصل المتهم وهو من سكان الخليل، والذي دخل إلى البلاد بدون تصاريح، حيث لاحظ الضحية، وقرر أن يقتلها ذلك لأنها يهودية، وقام بضربها بعنف، بحسب زعم النيابة العامة.

وزعمت النيابة العامة، أن "الضحية حاولت مقاومته إلا أنّه قام بضربها بقوة، وقام بطعنها عدة مرات بكل أنحاء جسدها بالسكين، إذ تسببت طعنات السكين بوفاتها"، وتدين النيابة العامة ارفاعية التي تتضمن الحمض النووي (DNA) الخاص به في مسرح الجريمة.

كذلك زعمت أنه تم العثور على السكين التي تم استخدامها في القتل، كذلك تم العثور على بطاقة الهاتف الخاصة بالضحية في محفظة المتهم، وهاتفها تمّ العثور عليه بداخل بئر قريب من مكان الجريمة، كذلك المتهم عرف تفاصيل عن الضحية خلال التحقيق معه مثل أنّها وصلت إلى المكان وهي تضع السماعات وبيدها أوراق للكتابة" وفقا للنيابة.

وزعمت وسائل إعلام عبرية أن ارفاعية، ربط نفسه بعملية القتل، وأعاد تمثيلَ خطوات "الجريمة"، في المنطقة الحرشية التي عثر فيها على الجثّة في وقت سابق.

وبحسب ادعاء جهاز الأمن العام (الشاباك)، فإن ارفاعية "غادر منزله في الخليل، ومعه سكين، وتوجه إلى قرية بيت جالا، وذهب إلى المنطقة الحرشية حيث رأى أوري، فهاجمها وقتلها".

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

عرفات ارفاعية

اوري انسباخر

مجندة صهيونية

طعن

محكمة

قتل

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

زوايا

زوايا | الحلقة الحادية عشرة

13 شباط 20

زوايا

زوايا | الحلقة العاشرة

06 شباط 20

زوايا

زوايا - الحلقة الثالثة

19 كانون الأول 19

بدائع الوحي

البسملة | بدائع الوحي

05 كانون الأول 19

أفلا يتدبرون

بناء الشخصية الإسلامية | أفلا يتدبرون

03 كانون الأول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الثامنة والثلاثون

25 تشرين الأول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 25-10-2019

25 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

الأحكام الشرعية لعمليات تغيير الجنس | فقه الشريعة

23 تشرين الأول 19

فقه الشريعة 2019

العنف الأسري، شبهات وأحكام | فقه الشريعة

25 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة والثلاثون

20 أيلول 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة الخامسة والثلاثون

13 أيلول 19

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 13-9-2019

13 أيلول 19

انكر عرفات ارفاعية (29 عاما) من الخليل بالضفة الغربية المحتلة، التهم التي وجهتها إليه النيابة العامة الصهيونية، وخلال المداولات، اليوم الثلاثاء، في المحكمة المركزية بالقدس، رفض ارفاعية، الاعتراف بضلوعه في جريمة  قتل المجندة في جيش الإحتلال، أوري أنسباخر (19 عاما).

ومثل ارفاعية المتهم بقتل أوري أنسباخر أمام المحكمة المركزية بتهمة القتل والاغتصاب، حيث رفض الاعتراف في هذه التهم، وتم تعيين جلسات استماع بخصوص الأدلة في شهر نيسان/أبريل المقبل.

وكشف الفحص النفسي الذي أجري في شهر أيار/ مايو أن ارفاعية كان مؤهلا للمحاكمة ومسؤول عن أفعاله. وبعد تلقي نتائج الفحص النفسي، طلب محامي الدفاع النظر في طلب إجراء فحص إضافي لموكله على أدي مختص من قبله.

ووفقا للائحة الاتهام التي أوردتها النيابة العامة في بيانها لوسائل الإعلام، فإن أوري أنسباخر، خرجت بساعات الصباح يوم 07.02.2019، إلى خدمتها المدنية في منطقة عين يعيل في القدس، وبحوزتها أوراق للكتابة، إلى المكان وصل المتهم وهو من سكان الخليل، والذي دخل إلى البلاد بدون تصاريح، حيث لاحظ الضحية، وقرر أن يقتلها ذلك لأنها يهودية، وقام بضربها بعنف، بحسب زعم النيابة العامة.

وزعمت النيابة العامة، أن "الضحية حاولت مقاومته إلا أنّه قام بضربها بقوة، وقام بطعنها عدة مرات بكل أنحاء جسدها بالسكين، إذ تسببت طعنات السكين بوفاتها"، وتدين النيابة العامة ارفاعية التي تتضمن الحمض النووي (DNA) الخاص به في مسرح الجريمة.

كذلك زعمت أنه تم العثور على السكين التي تم استخدامها في القتل، كذلك تم العثور على بطاقة الهاتف الخاصة بالضحية في محفظة المتهم، وهاتفها تمّ العثور عليه بداخل بئر قريب من مكان الجريمة، كذلك المتهم عرف تفاصيل عن الضحية خلال التحقيق معه مثل أنّها وصلت إلى المكان وهي تضع السماعات وبيدها أوراق للكتابة" وفقا للنيابة.

وزعمت وسائل إعلام عبرية أن ارفاعية، ربط نفسه بعملية القتل، وأعاد تمثيلَ خطوات "الجريمة"، في المنطقة الحرشية التي عثر فيها على الجثّة في وقت سابق.

وبحسب ادعاء جهاز الأمن العام (الشاباك)، فإن ارفاعية "غادر منزله في الخليل، ومعه سكين، وتوجه إلى قرية بيت جالا، وذهب إلى المنطقة الحرشية حيث رأى أوري، فهاجمها وقتلها".

أخبار فلسطين,عرفات ارفاعية, اوري انسباخر, مجندة صهيونية, طعن, محكمة, قتل
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية