Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

السعال أسبابه وأنواعه

27 أيار 20 - 10:03
مشاهدة
355
مشاركة

يعد السعال آلية دفاعية للتخلص من الأجسام الغريبة الموجودة في الجهاز التنفسي، وفي بعض الحالات يدل على ظواهر أكثر تعقيدا مثل الالتهابات أو الأمراض الأخرى.

فقد ذكر تقرير لمجلة فيفري بيوساني الإيطالية أن السعال من أهم الأعراض التي يمكن أن تحدث لجميع الثدييات، ومنها الإنسان. وفي هذا السياق، تشير الإحصاءات إلى أن نسبة 23% من الأشخاص يصابون بنوبات السعال -الذي يكون جافا أو مع بلغم- عند الاستيقاظ صباحا، سواء كانوا من المدخنين أم لا.

بالإضافة إلى ذلك، يصاب البالغون بنزلات برد مرتين أو ثلاث مرات في السنة، مصحوبة بنوبات سعال لدى 75% من الحالات، كما أن 13% من الأشخاص يعانون من نوبات السعال المزمن دون أن يكونوا مصابين بالزكام.

لماذا نسعل؟

يعدّ السعال ردة فعل دفاعية لطرد الأجسام الدخيلة التي تعيق المسالك التنفسية بهدف تنظيفها، وعادة ما يكون السعال مصاحبا لأعراض أخرى لمرض ما. ويمكن اعتباره أيضا عملية مفاجئة وحادة تحدث على مراحل وهي الشهيق ثم الزفير، حيث تتقلص عضلات الجهاز التنفسي، ومن ثم يخرج الهواء من الرئتين بقوة تنفتح على إثرها لهاة الحلق فجأة، مما يصدر صوتا حادا وعاليا.

وأفادت المجلة بأن هناك عدة أنواع من السعال، ويمكن تقسيمها إلى صنفين من حيث إنتاج البلغم وهما:

1- السعال المنتج المعروف بالسعال الدهني الذي يكون مصحوبا بالبلغم أو المخاط.

2- السعال غير المنتج، وهو السعال الجاف دون البلغم، ويمكن أن يسبب الحكة وتهيج التهاب الحلق.

يصنف السعال على أنه حاد أو مزمن بحسب مدة تواصله، ويعتبر السعال حادا عندما لا يتجاوز ثلاثة أسابيع، في المقابل يكون السعال مزمنا عندما يمتد إلى ثلاثة أو أربعة أسابيع، وعادة ما يصاحبه تهيج القصبات الهوائية أو الحنجرة.

تجدر الإشارة إلى هناك أنواعا أخرى من السعال، نذكر منها السعال الناجم عن مرض السعال الديكي الذي يكون شديد العدوى وخطيرا بالنسبة للأطفال دون سن ستة أشهر، والسعال النفسي الذي يظهر عادة عندما يكون الشخص متوترا جدا.

الأسباب الرئيسية للسعال

يعتبر السعال من الأعراض العامة المرتبطة بعدة أسباب ولا يعد مشكلة خطيرة في معظم الأحيان، فهو حالة مؤقتة. غير أنه يدل على خطورة الوضع عندما يكون شديدا أو مصاحبا لأعراض أخرى، فينصح على إثرها بزيارة الطبيب. ومن بين أسباب السعال:

1- المؤثرات البيئية

تحدث نوبات السعال العادية في حال استنشاق الغبار أو الدخان، ولكن إذا استمرت هذه النوبات طويلا فمن المحتمل أن تدل على حساسية مزمنة أو موسمية، كما يمكن أن تحدث نوبات السعال في حالات تغير درجات الحرارة.

2- التفاعلات الالتهابية

يمكن لالتهاب مجرى الهواء الذي يعيق مرور الهواء أن يسبب حدوث السعال أو الألم، وغالبا ما يصاب به الإنسان في حالات الزكام أو أمراض أكثر خطورة مثل التهاب الشعب الهوائية والالتهاب الرئوي والربو وسرطان الرئة وأمراض الجهاز التنفسي الأخرى وغيرها.

3- بعض الأمراض الأخرى

يمكن أن تسبب اضطرابات قناة الأنف والأذن السعال، فضلا عن مرض الارتجاع المعدي المريئي. أما إذا ازدادت حالات السعال شدة، فيمكن أن يكون ذلك إشارة إلى الإصابة بفشل القلب الاحتقاني.

4- الأدوية

يمكن أيضا أن يصاب الإنسان بنوبات السعال بسبب تأثير بعض الأدوية، مثل مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين، والتي تستخدم بشكل متكرر في علاج ارتفاع ضغط الدم.

5- التدخين

يعتبر السعال المزمن شائعا بين المدخنين، حيث يكون هذا النوع خطيرا ومقلقا. لذلك، من الأفضل إجراء فحوص طبية دورية في حال استمرار حدوثه.

6- عوامل نفسية

تحدث نوبات السعال أيضا بسبب عوامل نفسية مثل القلق أو التوتر.

ختاما يجب التأكيد على أن السعال يعتبر دائما من الأعراض التي ينبغي عدم تجاهلها، ويجب زيارة الطبيب لمعرفة أسبابها وعلاجها.


Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا ودراسات

صحة

طب

دراسة

أمراض

جراثيم

فيروسات

سعال

علاج

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

زوايا

زوايا 05/8/2020 تغطية خاصة لإنفجار مرفأ بيروت

05 آب 20

أفلا يتدبرون

منهج المرجع فضل الله مع طلابه | أفلا يتدبرون

30 تموز 20

من الإذاعة

حتى يغيروا | الحلقة الثامنة

27 تموز 20

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 27-7-2020

27 تموز 20

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 24-7-2020

24 تموز 20

من الإذاعة

قضية وأكثر | الحلقة السابعة

24 تموز 20

موعظة

موعظة ليلة الجمعة لسماحة العلامة السيد علي فضل الله | 23-07-2020

23 تموز 20

زوايا

زوايا | 23-7-2020

23 تموز 20

فقه الشريعة 2020

الحج دلالات و مقاصد | فقه الشريعة

22 تموز 20

من الإذاعة

رأيك بهمنا | من الإذاعة 22-7-2020

22 تموز 20

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 22-7-2020

22 تموز 20

من الإذاعة

حتى يغيّروا | الحلقة السابعة

20 تموز 20

يعد السعال آلية دفاعية للتخلص من الأجسام الغريبة الموجودة في الجهاز التنفسي، وفي بعض الحالات يدل على ظواهر أكثر تعقيدا مثل الالتهابات أو الأمراض الأخرى.

فقد ذكر تقرير لمجلة فيفري بيوساني الإيطالية أن السعال من أهم الأعراض التي يمكن أن تحدث لجميع الثدييات، ومنها الإنسان. وفي هذا السياق، تشير الإحصاءات إلى أن نسبة 23% من الأشخاص يصابون بنوبات السعال -الذي يكون جافا أو مع بلغم- عند الاستيقاظ صباحا، سواء كانوا من المدخنين أم لا.

بالإضافة إلى ذلك، يصاب البالغون بنزلات برد مرتين أو ثلاث مرات في السنة، مصحوبة بنوبات سعال لدى 75% من الحالات، كما أن 13% من الأشخاص يعانون من نوبات السعال المزمن دون أن يكونوا مصابين بالزكام.

لماذا نسعل؟

يعدّ السعال ردة فعل دفاعية لطرد الأجسام الدخيلة التي تعيق المسالك التنفسية بهدف تنظيفها، وعادة ما يكون السعال مصاحبا لأعراض أخرى لمرض ما. ويمكن اعتباره أيضا عملية مفاجئة وحادة تحدث على مراحل وهي الشهيق ثم الزفير، حيث تتقلص عضلات الجهاز التنفسي، ومن ثم يخرج الهواء من الرئتين بقوة تنفتح على إثرها لهاة الحلق فجأة، مما يصدر صوتا حادا وعاليا.

وأفادت المجلة بأن هناك عدة أنواع من السعال، ويمكن تقسيمها إلى صنفين من حيث إنتاج البلغم وهما:

1- السعال المنتج المعروف بالسعال الدهني الذي يكون مصحوبا بالبلغم أو المخاط.

2- السعال غير المنتج، وهو السعال الجاف دون البلغم، ويمكن أن يسبب الحكة وتهيج التهاب الحلق.

يصنف السعال على أنه حاد أو مزمن بحسب مدة تواصله، ويعتبر السعال حادا عندما لا يتجاوز ثلاثة أسابيع، في المقابل يكون السعال مزمنا عندما يمتد إلى ثلاثة أو أربعة أسابيع، وعادة ما يصاحبه تهيج القصبات الهوائية أو الحنجرة.

تجدر الإشارة إلى هناك أنواعا أخرى من السعال، نذكر منها السعال الناجم عن مرض السعال الديكي الذي يكون شديد العدوى وخطيرا بالنسبة للأطفال دون سن ستة أشهر، والسعال النفسي الذي يظهر عادة عندما يكون الشخص متوترا جدا.

الأسباب الرئيسية للسعال

يعتبر السعال من الأعراض العامة المرتبطة بعدة أسباب ولا يعد مشكلة خطيرة في معظم الأحيان، فهو حالة مؤقتة. غير أنه يدل على خطورة الوضع عندما يكون شديدا أو مصاحبا لأعراض أخرى، فينصح على إثرها بزيارة الطبيب. ومن بين أسباب السعال:

1- المؤثرات البيئية

تحدث نوبات السعال العادية في حال استنشاق الغبار أو الدخان، ولكن إذا استمرت هذه النوبات طويلا فمن المحتمل أن تدل على حساسية مزمنة أو موسمية، كما يمكن أن تحدث نوبات السعال في حالات تغير درجات الحرارة.

2- التفاعلات الالتهابية

يمكن لالتهاب مجرى الهواء الذي يعيق مرور الهواء أن يسبب حدوث السعال أو الألم، وغالبا ما يصاب به الإنسان في حالات الزكام أو أمراض أكثر خطورة مثل التهاب الشعب الهوائية والالتهاب الرئوي والربو وسرطان الرئة وأمراض الجهاز التنفسي الأخرى وغيرها.

3- بعض الأمراض الأخرى

يمكن أن تسبب اضطرابات قناة الأنف والأذن السعال، فضلا عن مرض الارتجاع المعدي المريئي. أما إذا ازدادت حالات السعال شدة، فيمكن أن يكون ذلك إشارة إلى الإصابة بفشل القلب الاحتقاني.

4- الأدوية

يمكن أيضا أن يصاب الإنسان بنوبات السعال بسبب تأثير بعض الأدوية، مثل مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين، والتي تستخدم بشكل متكرر في علاج ارتفاع ضغط الدم.

5- التدخين

يعتبر السعال المزمن شائعا بين المدخنين، حيث يكون هذا النوع خطيرا ومقلقا. لذلك، من الأفضل إجراء فحوص طبية دورية في حال استمرار حدوثه.

6- عوامل نفسية

تحدث نوبات السعال أيضا بسبب عوامل نفسية مثل القلق أو التوتر.

ختاما يجب التأكيد على أن السعال يعتبر دائما من الأعراض التي ينبغي عدم تجاهلها، ويجب زيارة الطبيب لمعرفة أسبابها وعلاجها.

تكنولوجيا ودراسات,صحة, طب, دراسة, أمراض, جراثيم, فيروسات, سعال, علاج
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية