Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

اعتقال 22 فلسطينياً والاحتلال يخطر بهدم منزل منفّذ عملية "بركان"

15 تشرين الأول 18 - 18:00
مشاهدة
423
مشاركة

شنّ كيان الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الإثنين، حملة اعتقالات في مناطق مختلفة في الضفة الغربية المحتلة، تم خلالها اعتقال 22 فلسطينياً، فيما أخطر الجنود بهدم منزل عائلة الشاب أشرف نعالوة، منفذ عملية "بركان" في قرية شويكة قضاء طولكرم.

وبحسب البيان الصادر عن جيش الاحتلال الصهيوني، فإنَّ جنوده اعتقلوا 22 شاباً بزعم ضلوعهم في أعمال مقاومة شعبية ضد الجنود والمستوطنين وحيازة وسائل قتالية وأسلحة، حيث جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية.

كما سلَّم جنود الاحتلال إخطاراً لعائلة منفذ عملية "بركان"، التي أسفرت عن مقتل مستوطنين وجرح ثالث، وأمهلت سلطات الاحتلال العائلة حتى تاريخ 18-10-2018، للاستئناف على قرار هدم منزلها.

وأتى إخطار عائلة نعالوة بهدم منزلها، بعد أن داهمت قوات الاحتلال قرية شويكة وقرى في محافظة طولكرم ضمن عمليات الدهم والمطاردة بحثاً عن منفذ عملية "بركان".

وأفاد مواطنون بأن وحدات من الجيش ودوريات عسكرية للاحتلال، تمركزت أيضاً في منطقة رأس الشامة في بيت ليد، فيما تمركزت قوة أخرى قرب محطة الهدى، وكذلك على مدخل البلدة، حيث اقتحم الجنود عدداً من المنازل وفتشوها، وحملوا صورة المطارد، وطلبوا من المواطنين التعرف إليه والإرشاد إلى مكانه.

في محافظة الخليل، اعتقل جنود الاحتلال ثلاثة مواطنين، كما داهمت قوات عسكرية عدة أحياء في الخليل وبلدة السموع، وفتشت منزل المواطن غسان المحاريق.

كما نصب جنود الاحتلال حواجز عسكرية على مداخل بلدتي سعير وحلحول، وعلى مدخل مخيم الفوار، وعلى مدخلي مدينة الخليل الشمالي جورة بحلص والجنوبي الفحص، وعملوا على إيقاف المركبات وتفتيشها والتدقيق في بطاقات المواطنين، ما تسبّب في إعاقة تنقّلهم.

أما في محافظة بيت لحم، فقد اعتقل جنود الاحتلال زين محمد العمور، وأحمد سليمان أبو مفرح، بعد دهم منزلي ذويهما في بلدة تقوع، كما اعتقلوا الشاب حمزة محمد صلاح، بعد دهم منزل والده.

وفي محافظة نابلس، اندلعت، صباح اليوم الإثنين، مواجهات في محيط مدرسة اللبن- الساوية، أطلق خلال جنود الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط والغاز المدمع، حيث أصيب رئيس المجلس قروية سامر عويس بالرصاص، وآخرون بالاختناق.

وبحسب شهود عيان، فإنّ قوات الاحتلال أغلقت مداخل مدرسة اللبن- الساوية، وأطلقت قنابل الغاز باتجاه الطلبة وأولياء الأمور، ومن بينهم وزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم، ومحافظ نابلس أكرم الرجوب، في محاولة لإبعادهم عن محيطها، ما أصاب رئيس المجلس القروي بالرصاص المغلف بالمطاط، والعشرات منهم بحالات اختناق.

وأتت المواجهات رفضاً لقرار الاحتلال إغلاق المدرسة الواقعة على الطريق الواصل ببن رام الله ونابلس، بدءاً من اليوم وحتى إشعار آخر، بحجة إلقاء حجارة من قبل طلبة المدارس.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

فلسطين

المقاومة الفلسطينية

قوات الاحتلال

عملية بركان

هدم منازل

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

Link In

Link in season 2 | الحلقة العشرون

10 نيسان 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة الثامنة عشرة

06 نيسان 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة التاسعة عشرة

03 نيسان 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | 25-3-2019

25 آذار 19

من خارج النص

الصحافة الإستقصائية بين أخلاقيات المهنة والإعلام الحر | من خارج النص

24 آذار 19

تحت الضوء الموسم الخامس

تحت الضوء | الموسم 5 الحلقة السابعة عشرة

23 آذار 19

أذن واعية

أذن واعية | الحلقة السادسة عشرة

22 آذار 19

الدينُ القيّم

لماذا خلقنا الله | الدين القيم

22 آذار 19

خطوة

خطبتي وصلاة الجمعة | 22-3-2019

22 آذار 19

Link in  الموسم الثاني

Link in season 2 | الحلقة السابعة عشرة

20 آذار 19

عشرة على عشرة

عشرة على عشرة | 18-3-2019

18 آذار 19

من خارج النص

النقد التلفزيوني بين الواقع والمجاملة|من خارج النص

17 آذار 19

شنّ كيان الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الإثنين، حملة اعتقالات في مناطق مختلفة في الضفة الغربية المحتلة، تم خلالها اعتقال 22 فلسطينياً، فيما أخطر الجنود بهدم منزل عائلة الشاب أشرف نعالوة، منفذ عملية "بركان" في قرية شويكة قضاء طولكرم.

وبحسب البيان الصادر عن جيش الاحتلال الصهيوني، فإنَّ جنوده اعتقلوا 22 شاباً بزعم ضلوعهم في أعمال مقاومة شعبية ضد الجنود والمستوطنين وحيازة وسائل قتالية وأسلحة، حيث جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية.

كما سلَّم جنود الاحتلال إخطاراً لعائلة منفذ عملية "بركان"، التي أسفرت عن مقتل مستوطنين وجرح ثالث، وأمهلت سلطات الاحتلال العائلة حتى تاريخ 18-10-2018، للاستئناف على قرار هدم منزلها.

وأتى إخطار عائلة نعالوة بهدم منزلها، بعد أن داهمت قوات الاحتلال قرية شويكة وقرى في محافظة طولكرم ضمن عمليات الدهم والمطاردة بحثاً عن منفذ عملية "بركان".

وأفاد مواطنون بأن وحدات من الجيش ودوريات عسكرية للاحتلال، تمركزت أيضاً في منطقة رأس الشامة في بيت ليد، فيما تمركزت قوة أخرى قرب محطة الهدى، وكذلك على مدخل البلدة، حيث اقتحم الجنود عدداً من المنازل وفتشوها، وحملوا صورة المطارد، وطلبوا من المواطنين التعرف إليه والإرشاد إلى مكانه.

في محافظة الخليل، اعتقل جنود الاحتلال ثلاثة مواطنين، كما داهمت قوات عسكرية عدة أحياء في الخليل وبلدة السموع، وفتشت منزل المواطن غسان المحاريق.

كما نصب جنود الاحتلال حواجز عسكرية على مداخل بلدتي سعير وحلحول، وعلى مدخل مخيم الفوار، وعلى مدخلي مدينة الخليل الشمالي جورة بحلص والجنوبي الفحص، وعملوا على إيقاف المركبات وتفتيشها والتدقيق في بطاقات المواطنين، ما تسبّب في إعاقة تنقّلهم.

أما في محافظة بيت لحم، فقد اعتقل جنود الاحتلال زين محمد العمور، وأحمد سليمان أبو مفرح، بعد دهم منزلي ذويهما في بلدة تقوع، كما اعتقلوا الشاب حمزة محمد صلاح، بعد دهم منزل والده.

وفي محافظة نابلس، اندلعت، صباح اليوم الإثنين، مواجهات في محيط مدرسة اللبن- الساوية، أطلق خلال جنود الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط والغاز المدمع، حيث أصيب رئيس المجلس قروية سامر عويس بالرصاص، وآخرون بالاختناق.

وبحسب شهود عيان، فإنّ قوات الاحتلال أغلقت مداخل مدرسة اللبن- الساوية، وأطلقت قنابل الغاز باتجاه الطلبة وأولياء الأمور، ومن بينهم وزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم، ومحافظ نابلس أكرم الرجوب، في محاولة لإبعادهم عن محيطها، ما أصاب رئيس المجلس القروي بالرصاص المغلف بالمطاط، والعشرات منهم بحالات اختناق.

وأتت المواجهات رفضاً لقرار الاحتلال إغلاق المدرسة الواقعة على الطريق الواصل ببن رام الله ونابلس، بدءاً من اليوم وحتى إشعار آخر، بحجة إلقاء حجارة من قبل طلبة المدارس.

أخبار فلسطين,فلسطين, المقاومة الفلسطينية, قوات الاحتلال, عملية بركان, هدم منازل
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية