Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

روسيا: قرار واشنطن الانسحاب من منظمة الصحة العالمية يأتي بنتائج عكسية

10 أيلول 20 - 15:49
مشاهدة
225
مشاركة

أعلن مجلس الدوما الروسي الخميس، أن “قرار الولايات المتحدة بالانسحاب من منظمة الصحة العالمية ومحاولات إلقاء اللوم على المنظمة والصين في انتشار “كوفيد-19″، تأتي بنتائج عكسية، كما أن الاتهامات ضد منظمة الصحة العالمية بالسلبية وعدم الشفافية لا أساس لها من الصحة”. وجاء في مشروع بيان مجلس الدوما الروسي “بمناسبة الذكرى 75 لتأسيس الأمم المتحدة” المنشور في قاعدة البيانات الإلكترونية التابعة للمجلس: “يعتبر نواب مجلس الدوما قرار الولايات المتحدة الانسحاب من منظمة الصحة العالمية ومحاولات إلقاء اللوم على المنظمة وجمهورية الصين الشعبية في تفشي عدوى فيروس “كورونا” ذات نتائج عكسية، أما الاتهامات ضد منظمة الصحة العالمية فهي سلبية وغير شفافة ولا أساس لها من الصحة”.

ويوضح واضعو المشروع، بأن مجلس الدوما مقتنع بالدور الرئيسي والتنسيقي لمنظمة الصحة العالمية في مكافحة وباء عدوى فيروس كورونا المستجد، مشيرين إلى أن منظمة الصحة العالمية هي حالياً حجر الزاوية للصحة العالمية، وأساس التعاون متعدد الأطراف في هذا المجال.

هذا وأعلنت وزارة الخارجية الأميركية، في الـ4 من أيلول/سبتمبر الجاري، أن قرار الانسحاب من منظمة الصحة العالمية سيدخل حيز التنفيذ في تموز/يوليو 2021، وستبدأ من ذلك الموعد في سحب ممثليها وتقليل تعاملاتها مع المنظمة حول العالم، وذلك في ظل تفشي وباء “كوفيد-19” والهجوم المتكرر من الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، على المنظمة بسبب ما وصفه بمحاباتها للصين. وأعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب في تموز/يوليو الماضي انسحاب الولايات المتحدة رسميا من منظمة الصحة العالمية، مشيرًا إلى أنها “تعاني القصور ورفضت تنفيذ إصلاحات مطلوبة”، واتهمها “بالمحاباة لصالح الصين وإخفاء الحقائق فيما يخص مواجهة وباء كوفيد-19″، حسب قوله.

وتعتبر واشنطن من أكبر المساهمين في وكالة الصحة العالمية، حيث قدمت أكثر من 400 مليون دولار في عام 2019.

المصدر: سبوتنيك

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

أميركا

روسيا

مجلس الدوما

منظمة الصحة العالمية

كوفيد 19

كورونا

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

عاشوراء الإسلام

ذكرى الأربعين- مقاربة تاريخية واجتماعية | على خطى الحسين

14 تشرين الأول 20

الأدعية العامة

زيارة وارث | بصوت القارىء جمعة حامد

14 تشرين الأول 20

خطبتي صلاة الجمعة

حديث الجمعة لسماحة العلامة السيد علي فضل الله | 09-10-2020

09 تشرين الأول 20

من الإذاعة

قضية وأكثر | الحلقة السادسة عشرة

09 تشرين الأول 20

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

محاضرة خاصة لسماحة العلامة المرجع فضل الله (رض) في ذكرى أربعين الإمام الحسين (ع)

08 تشرين الأول 20

موعظة

موعظة ليلة الجمعة لسماحة العلامة السيد علي فضل الله | 08-10-2020

08 تشرين الأول 20

زوايا

زوايا | 08-10-2020

08 تشرين الأول 20

في بيتنا الثاني

المدرسة المنزلية | في بيتنا الثاني

07 تشرين الأول 20

من الإذاعة

رأيك بهمنا | من الإذاعة 07-10-2020

07 تشرين الأول 20

على فكرة

على فكرة | الحلقة الرابعة عشرة

06 تشرين الأول 20

من الإذاعة

حتى يغيروا | الحلقة السابعة عشرة

05 تشرين الأول 20

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة لسماحة العلامة السيد علي فضل الله | 02-10-2020

02 تشرين الأول 20

أعلن مجلس الدوما الروسي الخميس، أن “قرار الولايات المتحدة بالانسحاب من منظمة الصحة العالمية ومحاولات إلقاء اللوم على المنظمة والصين في انتشار “كوفيد-19″، تأتي بنتائج عكسية، كما أن الاتهامات ضد منظمة الصحة العالمية بالسلبية وعدم الشفافية لا أساس لها من الصحة”. وجاء في مشروع بيان مجلس الدوما الروسي “بمناسبة الذكرى 75 لتأسيس الأمم المتحدة” المنشور في قاعدة البيانات الإلكترونية التابعة للمجلس: “يعتبر نواب مجلس الدوما قرار الولايات المتحدة الانسحاب من منظمة الصحة العالمية ومحاولات إلقاء اللوم على المنظمة وجمهورية الصين الشعبية في تفشي عدوى فيروس “كورونا” ذات نتائج عكسية، أما الاتهامات ضد منظمة الصحة العالمية فهي سلبية وغير شفافة ولا أساس لها من الصحة”.

ويوضح واضعو المشروع، بأن مجلس الدوما مقتنع بالدور الرئيسي والتنسيقي لمنظمة الصحة العالمية في مكافحة وباء عدوى فيروس كورونا المستجد، مشيرين إلى أن منظمة الصحة العالمية هي حالياً حجر الزاوية للصحة العالمية، وأساس التعاون متعدد الأطراف في هذا المجال.

هذا وأعلنت وزارة الخارجية الأميركية، في الـ4 من أيلول/سبتمبر الجاري، أن قرار الانسحاب من منظمة الصحة العالمية سيدخل حيز التنفيذ في تموز/يوليو 2021، وستبدأ من ذلك الموعد في سحب ممثليها وتقليل تعاملاتها مع المنظمة حول العالم، وذلك في ظل تفشي وباء “كوفيد-19” والهجوم المتكرر من الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، على المنظمة بسبب ما وصفه بمحاباتها للصين. وأعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب في تموز/يوليو الماضي انسحاب الولايات المتحدة رسميا من منظمة الصحة العالمية، مشيرًا إلى أنها “تعاني القصور ورفضت تنفيذ إصلاحات مطلوبة”، واتهمها “بالمحاباة لصالح الصين وإخفاء الحقائق فيما يخص مواجهة وباء كوفيد-19″، حسب قوله.

وتعتبر واشنطن من أكبر المساهمين في وكالة الصحة العالمية، حيث قدمت أكثر من 400 مليون دولار في عام 2019.

المصدر: سبوتنيك

حول العالم,أميركا, روسيا, مجلس الدوما, منظمة الصحة العالمية, كوفيد 19, كورونا
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية