Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

واحد من كل مئة مريض بكورونا يعاني من ثقب في الرئة

14 أيلول 20 - 08:50
مشاهدة
241
مشاركة
كشفت دراسة جديدة بقيادة جامعة كامبريدج أن ما يصل الى شخص واحد من بين كل مئة مريض مصاب بكورونا في المستشفى يعاني من ثقب في الرئة، وهذا ما يزيد من تعقيد علاج المصابين.

وتشير المعلومات، الى أن عوارض "الرئة المثقوبة" تشمل ضيق التنفس وآلام الصدر المفاجئة التي تتفاقم بسبب التنفس العميق أثناء نوبات السعال المصاحبة لـCovid-19.

كما إن ثقب الرئة يسمح للهواء بالتسرب ليُحبس بين الجزء الخارجي من الرئة وجدار الصدر، ما يؤدي في النهاية إلى انهيار العضو تحت الضغط المتراكم.

ووفقًا للدراسة الجديدة، التي نُشرت في المجلة الأوروبية للجهاز التنفسي، فإن الشباب أصحاب القامة الطويلة أو المرضى الأكبر سنًا الذين يعانون من أمراض الرئة الأساسية، أكثر عرضة لخطر الإصابة بثقب الرئة أثناء خضوعهم للعلاج من عدوى كورونا الشديدة، كما إنهم يعتبرون بالفعل معرضين لخطر أكبر حتى قبل الإصابة بالفيروس.
 


ويذكر أن الباحثين في جامعة كامبريدج استخدموا بيانات القبول من 16 مستشفى واستشاروا الزملاء في جميع أنحاء المملكة المتحدة الذين أبلغوا عن نتائج مماثلة.

وفي هذا الإطار، قال البروفيسور ستيفان مارسينياك: "بدأنا نرى مرضى مصابين بثقب الرئة، حتى بين أولئك الذين لم يتم وضعهم على جهاز التنفس الاصطناعي".

ولاحظ الباحثون معدلًا إجماليًا بنسبة 0.91 في المئة من المرضى المصابين بـCovid-19 الحاد الذين يعانون من ثقب في الرئتين.

وحذّر البروفيسور مارسينياك من أنه حتى المرضى الذين لا يندرجون فضمن الفئات المعرضة للخطر المذكورة أعلاه قد يعانون من ثقب في الرئتين، إذ تم تشخيص العديد من حوادث الرئة المثقوبة "بالصدفة".

وأشارت التقارير الى أن نحو ثلثي المرضى الذين عانوا من ثقب في الرئة قد نجوا، لكن الباحثين سجلوا معدل بقاء بنسبة 42 في المئة فقط للمرضى الذين تزيد أعمارهم عن 70 عامًا.

واللافت أيضاً أن الرجال كانوا أكثر عرضة بثلاث مرات للإصابة بثقب الرئة مقارنة مع النساء، وذلك قد يعود ربما لأن مجموعة متزايدة من الأبحاث تشير إلى أن الرجال يتأثرون أكثر بشكل غير متناسب من كورونا الحاد مقارنة بالنساء.

وعلاوة على ذلك، فكان لدى المرضى الذين يعانون من مشكلة الدم الحمضي بشكل غير عادي معدلات بقاء أقل، على الرغم من أن هذه الحالة، المعروفة باسم الحماض، تنبع عادةً من ضعف وظيفة الرئة الموجودة مسبقًا.

ويعتقد الباحثون بأن العدوى الشديدة لكورونا يمكن أن تسبب تكيسات في الرئتين والتي قد تسبب بدورها تمزقات وثقوب في الأنسجة الخارجية. وهناك بعض الأدلة على ذلك في الملاحظات التي أجريت في الأشعة السينية والأشعة المقطعية خلال الأشهر القليلة الماضية.
Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا ودراسات

كورونا

أمراض

رئة

دراسة

صحة

طب

فيروٍ

عدوى

أعراض

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

من الإذاعة

قضية وأكثر | الحلقة الثانية عشرة

18 أيلول 20

زوايا

زوايا | 17-9-2020

17 أيلول 20

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

الله ولي الدنيا والآخرة | محاضرات تربوية وأخلاقية

16 أيلول 20

من الإذاعة

رأيك بهمنا | من الإذاعة 16-09-2020

16 أيلول 20

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 16-9-2020

16 أيلول 20

على فكرة

على فكرة | الحلقة الثانية عشرة

15 أيلول 20

من الإذاعة

حكي مسؤول 15-09-2020 | من الإذاعة

15 أيلول 20

من الإذاعة

حتى يغيروا | الحلقة الرابعة عشرة

14 أيلول 20

سنابل البر

ثانوية الإمام الحسن (ع) | سنابل البر

11 أيلول 20

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة | 11-09-2020

11 أيلول 20

موعظة

موعظة ليلة الجمعة لسماحة العلامة السيد علي فضل الله | 10-09-2020

10 أيلول 20

من الإذاعة

القرش الأبيض - الحلقة الرابعة عشرة | من الإذاعة

10 أيلول 20

كشفت دراسة جديدة بقيادة جامعة كامبريدج أن ما يصل الى شخص واحد من بين كل مئة مريض مصاب بكورونا في المستشفى يعاني من ثقب في الرئة، وهذا ما يزيد من تعقيد علاج المصابين.

وتشير المعلومات، الى أن عوارض "الرئة المثقوبة" تشمل ضيق التنفس وآلام الصدر المفاجئة التي تتفاقم بسبب التنفس العميق أثناء نوبات السعال المصاحبة لـCovid-19.

كما إن ثقب الرئة يسمح للهواء بالتسرب ليُحبس بين الجزء الخارجي من الرئة وجدار الصدر، ما يؤدي في النهاية إلى انهيار العضو تحت الضغط المتراكم.

ووفقًا للدراسة الجديدة، التي نُشرت في المجلة الأوروبية للجهاز التنفسي، فإن الشباب أصحاب القامة الطويلة أو المرضى الأكبر سنًا الذين يعانون من أمراض الرئة الأساسية، أكثر عرضة لخطر الإصابة بثقب الرئة أثناء خضوعهم للعلاج من عدوى كورونا الشديدة، كما إنهم يعتبرون بالفعل معرضين لخطر أكبر حتى قبل الإصابة بالفيروس.
 

ويذكر أن الباحثين في جامعة كامبريدج استخدموا بيانات القبول من 16 مستشفى واستشاروا الزملاء في جميع أنحاء المملكة المتحدة الذين أبلغوا عن نتائج مماثلة.

وفي هذا الإطار، قال البروفيسور ستيفان مارسينياك: "بدأنا نرى مرضى مصابين بثقب الرئة، حتى بين أولئك الذين لم يتم وضعهم على جهاز التنفس الاصطناعي".

ولاحظ الباحثون معدلًا إجماليًا بنسبة 0.91 في المئة من المرضى المصابين بـCovid-19 الحاد الذين يعانون من ثقب في الرئتين.

وحذّر البروفيسور مارسينياك من أنه حتى المرضى الذين لا يندرجون فضمن الفئات المعرضة للخطر المذكورة أعلاه قد يعانون من ثقب في الرئتين، إذ تم تشخيص العديد من حوادث الرئة المثقوبة "بالصدفة".

وأشارت التقارير الى أن نحو ثلثي المرضى الذين عانوا من ثقب في الرئة قد نجوا، لكن الباحثين سجلوا معدل بقاء بنسبة 42 في المئة فقط للمرضى الذين تزيد أعمارهم عن 70 عامًا.

واللافت أيضاً أن الرجال كانوا أكثر عرضة بثلاث مرات للإصابة بثقب الرئة مقارنة مع النساء، وذلك قد يعود ربما لأن مجموعة متزايدة من الأبحاث تشير إلى أن الرجال يتأثرون أكثر بشكل غير متناسب من كورونا الحاد مقارنة بالنساء.

وعلاوة على ذلك، فكان لدى المرضى الذين يعانون من مشكلة الدم الحمضي بشكل غير عادي معدلات بقاء أقل، على الرغم من أن هذه الحالة، المعروفة باسم الحماض، تنبع عادةً من ضعف وظيفة الرئة الموجودة مسبقًا.

ويعتقد الباحثون بأن العدوى الشديدة لكورونا يمكن أن تسبب تكيسات في الرئتين والتي قد تسبب بدورها تمزقات وثقوب في الأنسجة الخارجية. وهناك بعض الأدلة على ذلك في الملاحظات التي أجريت في الأشعة السينية والأشعة المقطعية خلال الأشهر القليلة الماضية.
تكنولوجيا ودراسات,كورونا, أمراض, رئة, دراسة, صحة, طب, فيروٍ, عدوى, أعراض
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية