Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا وطب
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
العالم العربي والعالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

الحكومة الفلسطينية تدعو إلى تحرك عاجل لمنع سن "قانون يمنع زيارة الأسرى"

23 تشرين الأول 18 - 10:57
مشاهدة
79
مشاركة

 

طالبت حكومة الوفاق الوطنى الفلسطينية، اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وسائر المنظمات والمؤسسات الحقوقية والإنسانية الدولية، والدول ذات العلاقة بالاتفاقيات التى تخص الأسرى وحقوق الإنسان، بالتحرك العاجل لوضع حد لتسلط الاحتلال الصهيوني ومنعه من فرض  قانون يمنع الصليب الأحمر والأهالى من زيارة الأسرى.  

وطالب المتحدث الرسمى باسم الحكومة يوسف المحمود، فى بيان له اليوم الاثنين، المجتمع الدولى والعالم برفض تلك الخطوات الانتقامية الاحتلالية والتصدي لها، كونها تخالف كافة القوانين والشرائع والاتفاقات الدولية التى تكفل كافة حقوق الأسرى وتضمن الحفاظ على حياتهم، وتمنع التنكيل بهم أو بأهاليهم.

فى السياق، شارك عشرات المواطنين فى وقفة تضامنية مع الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني  نظمها نادى الأسير الفلسطيني وهيئة شؤون الأسرى والمحررين، ومكتب التنسيق الفصائلى، ولجنة أهالى الأسرى، فى مدينة الخليل، اليوم الاثنين ردا على قرار وزير "الأمن الداخلي" الإسرائيلى جلعاد أردان بتشديد الإجراءات العقابية بحقهم، ومنع الزيارات، وتضامنا مع المضربين منهم عن الطعام رفضا لسياسة الاعتقال الإداري.

وقال مدير نادى الأسير فى محافظة الخليل أمجد النجار أن الأسرى بحاجة إلى وقفة جادة من كافة المؤسسات الدولية فى ظل استهدافهم المتواصل والممنهج لكسر إرادتهم والنيل من صمودهم وتحديهم للاحتلال الصهيوني.

بدوره، دعا مدير هيئة شؤون الأسرى والمحررين إبراهيم نجاجرة إلى استمرار الفعاليات التضامنية مع الأسرى، والارتقاء بها إلى مستوى تضحياتهم، لا سيما فى ظل الاستهداف المتعمد بحقهم والإهمال الطبي.

 

كما و طالب أهالي الأسرى وممثلون عن المؤسسات الرسمية والأهلية والقوى الوطنية، بضرورة التحرك العاجل لإنهاء معاناة الأسرى، ووقف سياسة اعتقال القُصّر من الأطفال والفتيات، وتقديم لوائح الاتهام الباطلة بحقهم، لتقديمهم للمحاكمات العسكرية.

وكانت اللجنة الوزارية االصهيونية  لشؤون التشريع، صادقت أمس الأحد، على مقترح قانون بادر إليه عضو "الكنيست" المتطرف أورون حازان يحرم أسرى فلسطينيين من زيارة ذويهم، بناءً على انتماءاتهم السياسية، وعلى حرمانهم من زيارة المحامين، وممثلى الصليب الأحمر.

 

 

 

 

 

 

 

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

أخبار فلسطين

الحكومة الفلسطينية

الأسرى

سجون الاحتلال الصهيوني

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

فقه الشريعة موسم 2018

حضانة الأطفال في الإسلام - فقه الشريعة

14 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 14-11-2018

14 تشرين الثاني 18

نقطة ببحر

نقطة ببحر 13-11-2018

13 تشرين الثاني 18

تحت الضوء - الموسم الرابع

ر

10 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 06-11-2018

06 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 05-11-2018

05 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 2-11-2018

02 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 1-11-2018

01 تشرين الثاني 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة 31-10-2018

31 تشرين الأول 18

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة - 29-10-2018

29 تشرين الأول 18

أصحاب الرسالة

اصحاب الرسالة - عمرو بن قرضة الأنصاري

28 تشرين الأول 18

أرض الطف

أرض الطف الحلقة الثالثة

26 تشرين الأول 18

 

طالبت حكومة الوفاق الوطنى الفلسطينية، اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وسائر المنظمات والمؤسسات الحقوقية والإنسانية الدولية، والدول ذات العلاقة بالاتفاقيات التى تخص الأسرى وحقوق الإنسان، بالتحرك العاجل لوضع حد لتسلط الاحتلال الصهيوني ومنعه من فرض  قانون يمنع الصليب الأحمر والأهالى من زيارة الأسرى.  

وطالب المتحدث الرسمى باسم الحكومة يوسف المحمود، فى بيان له اليوم الاثنين، المجتمع الدولى والعالم برفض تلك الخطوات الانتقامية الاحتلالية والتصدي لها، كونها تخالف كافة القوانين والشرائع والاتفاقات الدولية التى تكفل كافة حقوق الأسرى وتضمن الحفاظ على حياتهم، وتمنع التنكيل بهم أو بأهاليهم.

فى السياق، شارك عشرات المواطنين فى وقفة تضامنية مع الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني  نظمها نادى الأسير الفلسطيني وهيئة شؤون الأسرى والمحررين، ومكتب التنسيق الفصائلى، ولجنة أهالى الأسرى، فى مدينة الخليل، اليوم الاثنين ردا على قرار وزير "الأمن الداخلي" الإسرائيلى جلعاد أردان بتشديد الإجراءات العقابية بحقهم، ومنع الزيارات، وتضامنا مع المضربين منهم عن الطعام رفضا لسياسة الاعتقال الإداري.

وقال مدير نادى الأسير فى محافظة الخليل أمجد النجار أن الأسرى بحاجة إلى وقفة جادة من كافة المؤسسات الدولية فى ظل استهدافهم المتواصل والممنهج لكسر إرادتهم والنيل من صمودهم وتحديهم للاحتلال الصهيوني.

بدوره، دعا مدير هيئة شؤون الأسرى والمحررين إبراهيم نجاجرة إلى استمرار الفعاليات التضامنية مع الأسرى، والارتقاء بها إلى مستوى تضحياتهم، لا سيما فى ظل الاستهداف المتعمد بحقهم والإهمال الطبي.

 

كما و طالب أهالي الأسرى وممثلون عن المؤسسات الرسمية والأهلية والقوى الوطنية، بضرورة التحرك العاجل لإنهاء معاناة الأسرى، ووقف سياسة اعتقال القُصّر من الأطفال والفتيات، وتقديم لوائح الاتهام الباطلة بحقهم، لتقديمهم للمحاكمات العسكرية.

وكانت اللجنة الوزارية االصهيونية  لشؤون التشريع، صادقت أمس الأحد، على مقترح قانون بادر إليه عضو "الكنيست" المتطرف أورون حازان يحرم أسرى فلسطينيين من زيارة ذويهم، بناءً على انتماءاتهم السياسية، وعلى حرمانهم من زيارة المحامين، وممثلى الصليب الأحمر.

 

 

 

 

 

 

 

أخبار فلسطين,الحكومة الفلسطينية, الأسرى, سجون الاحتلال الصهيوني
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية