Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

أدرعي: تأهب عسكري تحسبا لرد سوري على الغارات ومستعدون لأي سيناريو

18 تشرين الثاني 20 - 11:30
مشاهدة
105
مشاركة
كشف المتحدث باسم جيش العدو الصهيوني أفيخاي أدرعي في سلسلة تغريدات على حسابه عبر "تويتر"، تفاصيل جديدة حول الأهداف التي قصفتها طائرات الإحتلال في سوريا الليلة الماضية.

وأشار أفيخاي أدرعي في سلسلة تغريدات على حسابه الرسمي عبر "تويتر"، إلى أن الجيش في حالة تأهب في حال الرد العسكري السوري على الغارات وقال:


"نبقى في حالة تأهب للتعامل مع أي سيناريو". 

وأشار أدرعي، في تغريدات أخرى لاحقة، إلى المواقع التي تم استهدافها في الضربات الـثمانية قائلا:

"إننا استهدفنا 8 أهداف نوعية داخل سوريا وأبرزها: معسكر بقيادة إيرانية يستخدم كمقر قيادة رئيس للقوات الايرانية بالقرب من مطار دمشق الدولي، موقع سري يستخدم لاستضافة شخصيات وبعثات ايرانية رفيعة المستوى جنوب شرق دمشق ويستخدم لمكوث مسؤولين في فيلق القدس، مقر قيادة الفرقة السابعة السورية في منطقة جنوب هضبة الجولان والتي يوجه من داخلها عناصر فيلق القدس الإيراني نشاطات إرهابية ضد إسرائيل وبطاريات صواريخ أرض جو متقدمة بعد ان أطلقت النار على طائراتنا الليلة الماضية".

وأوضح أدرعي أن الغارات القوية جاءت لنقل رسالتين واضحتين، قائلا:

" لن نسمح بمواصلة التموضع الإيراني في سوريا عامة وعلى حدودنا على وجه الخصوص، و لن نسمح للنظام السوري أن يغض الطرف عن هذا التموضع".

وقال جيش الإحتلال، اليوم الأربعاء، إن "قواته شنت غارات جوية استهدفت مواقع عسكرية تابعة لفيلق القدس الإيراني، والجيش السوري".


في السياق نفسه، أعلنت وكالة سانا السورية في بيان لها أنه: 

"تصدت وسائط الدفاع الجوي في الجيش العربي السوري فجر اليوم لعدوان إسرائيلي في سماء المنطقة الجنوبية وأسقطت عددا من صواريخ العدوان".
 وذكر مصدر عسكري في تصريح لسانا أنه "حوالي الساعة الثالثة وإحدى عشرة دقيقة فجر هذا اليوم قام العدو الصهيوني بعدوان جوي من اتجاه الجولان السوري المحتل على المنطقة الجنوبية وتصدت له وسائط دفاعاتنا الجوية وأسقطت عدداً من الصواريخ".


وأضاف المصدر أن العدوان " أسفر عن استشهاد ثلاثة عسكريين وجرح جندي ووقوع بعض الخسائر المادية".

الجدير بالذكر أنه خلال سنوات الحرب الإرهابية على سورية شن جيش الإحتلال عدة اعتداءات جوية تصدت لها وسائط الدفاع السورية وأسقطت معظم الصواريخ المعادية قبل الوصول إلى أهدافها.
Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

حول العالم

الإحتلال الصهيوني

طائرات

غارات جوية

دمشق

الجولان

ريف دمشق

الحيش السوري

الدفاعات الجوية

فيلق القدس

الحرس الثوري

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

على فكرة

على فكرة | الحلقة التاسعة عشرة

24 تشرين الثاني 20

منبر الوعي - محاضرات تربوية وأخلاقية

قوة الإيمان | محاضرات تربوية وأخلاقية

23 تشرين الثاني 20

زوايا

زوايا | 19-11-2020

19 تشرين الثاني 20

خطبتي صلاة الجمعة

خطبتي وصلاة الجمعة لسماحة العلامة السيد علي فضل الله | 06-11-2020

06 تشرين الثاني 20

من الإذاعة

قضية وأكثر | الحلقة العشرون

06 تشرين الثاني 20

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 06-11-2020

06 تشرين الثاني 20

زوايا

زوايا | 05-11-2020

05 تشرين الثاني 20

فقه الشريعة 2020

النظافة في الميزان الشرعي | فقه الشريعة

04 تشرين الثاني 20

درس التفسير القرآني

درس التفسير القرآني - سورة الأحزاب 5

03 تشرين الثاني 20

من الإذاعة

حلقة خاصة في ذكرى المولد النبوي الشريف

03 تشرين الثاني 20

من الإذاعة

حكي مسؤول 03-11-2020 | من الإذاعة

03 تشرين الثاني 20

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 02-11-2020

02 تشرين الثاني 20

كشف المتحدث باسم جيش العدو الصهيوني أفيخاي أدرعي في سلسلة تغريدات على حسابه عبر "تويتر"، تفاصيل جديدة حول الأهداف التي قصفتها طائرات الإحتلال في سوريا الليلة الماضية.

وأشار أفيخاي أدرعي في سلسلة تغريدات على حسابه الرسمي عبر "تويتر"، إلى أن الجيش في حالة تأهب في حال الرد العسكري السوري على الغارات وقال:

"نبقى في حالة تأهب للتعامل مع أي سيناريو". 

وأشار أدرعي، في تغريدات أخرى لاحقة، إلى المواقع التي تم استهدافها في الضربات الـثمانية قائلا:

"إننا استهدفنا 8 أهداف نوعية داخل سوريا وأبرزها: معسكر بقيادة إيرانية يستخدم كمقر قيادة رئيس للقوات الايرانية بالقرب من مطار دمشق الدولي، موقع سري يستخدم لاستضافة شخصيات وبعثات ايرانية رفيعة المستوى جنوب شرق دمشق ويستخدم لمكوث مسؤولين في فيلق القدس، مقر قيادة الفرقة السابعة السورية في منطقة جنوب هضبة الجولان والتي يوجه من داخلها عناصر فيلق القدس الإيراني نشاطات إرهابية ضد إسرائيل وبطاريات صواريخ أرض جو متقدمة بعد ان أطلقت النار على طائراتنا الليلة الماضية".

وأوضح أدرعي أن الغارات القوية جاءت لنقل رسالتين واضحتين، قائلا:

" لن نسمح بمواصلة التموضع الإيراني في سوريا عامة وعلى حدودنا على وجه الخصوص، و لن نسمح للنظام السوري أن يغض الطرف عن هذا التموضع".

وقال جيش الإحتلال، اليوم الأربعاء، إن "قواته شنت غارات جوية استهدفت مواقع عسكرية تابعة لفيلق القدس الإيراني، والجيش السوري".


في السياق نفسه، أعلنت وكالة سانا السورية في بيان لها أنه: 

"تصدت وسائط الدفاع الجوي في الجيش العربي السوري فجر اليوم لعدوان إسرائيلي في سماء المنطقة الجنوبية وأسقطت عددا من صواريخ العدوان".
 وذكر مصدر عسكري في تصريح لسانا أنه "حوالي الساعة الثالثة وإحدى عشرة دقيقة فجر هذا اليوم قام العدو الصهيوني بعدوان جوي من اتجاه الجولان السوري المحتل على المنطقة الجنوبية وتصدت له وسائط دفاعاتنا الجوية وأسقطت عدداً من الصواريخ".


وأضاف المصدر أن العدوان " أسفر عن استشهاد ثلاثة عسكريين وجرح جندي ووقوع بعض الخسائر المادية".

الجدير بالذكر أنه خلال سنوات الحرب الإرهابية على سورية شن جيش الإحتلال عدة اعتداءات جوية تصدت لها وسائط الدفاع السورية وأسقطت معظم الصواريخ المعادية قبل الوصول إلى أهدافها.
حول العالم,الإحتلال الصهيوني, طائرات, غارات جوية, دمشق, الجولان, ريف دمشق, الحيش السوري, الدفاعات الجوية, فيلق القدس, الحرس الثوري
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية